الفنان الغامض بانكسي يغيّر المعادلة.. ويحقق رقماً جديداً لأهداف نبيلة

بيعت لوحة لفنان الشارع الأشهر بانكسي تكرّم أفراد الطواقم العلاجية، خلال مزاد، اليوم الثلاثاء، في لندن، بـ 16,75 مليون جنيه استرليني (23 مليون دولار)، وهو مبلغ قياسي لأعمال الفنان سيعود ريعه للهيئة الصحية البريطانية.

وكانت القيمة التقديرية للوحة المباعة في مزاد نظمته دار كريستيز، تراوح بين 2,5 مليون جنيه استرليني و3,5 ملايين (3,45 ملايين دولار و4,83 ملايين).

وتحمل اللوحة المرسومة بالأبيض والأسود عنوان «غايم تشاينجر» (تغيير المعادلة)، وتمثل فتى صغيراً يلعب بدمية على شكل ممرضة تضغ كمامة بعدما رمى في القمامة مجسمات «باتمان» و«سوبرمان».

وإثر جلسة مزايدات محتدمة، أشاد مفوض المزاد بما حققته اللوحة متحدثاً عن «نجاح استثنائي» و«لحظة تاريخية».

وقال «شكراً جزيلاً بطبيعة الحال إلى بانكسي لهذه البادرة المذهلة»، مذكّراً بأن «أكثرية الإيرادات ستصب من أجل رخاء الطواقم والمرضى في مستشفى ساوثمبتون».

وبيع العمل في ذكرى مرور عام على بدء سريان تدابير الإغلاق الأولى لمواجهة الجائحة.

وتخطى العمل تالياً الرقم القياسي السابق لأغلى أعمال بانكسي في المزادات والذي سُجل في 2019 للوحة بعنوان «برلمان القرود» تظهر قردة شمبانزي تحتل مقاعد البرلمان. وبيعت حينها بـ 9,9 ملايين جنيه استرليني (13,6 مليون دولار).

طباعة