«الأيام» تنظم 500 فعالية تختصر ثقافات من حول العالم

تراث الإمارات و29 دولة يزين قلب الشارقة اليوم

صورة

تنطلق اليوم في ساحة التراث في قلب الشارقة، فعاليات الدورة الـ18 من أيام الشارقة التراثية، التي تستضيف فرقاً فنية ومتخصصي حرف وطهي وفنون يدوية ليقدموا التراث الثقافي لدولة الإمارات و29 دولة عربية وأجنبية، ويحيوا بمشاركة جمهور الحدث أكثر من 500 فعالية تراثية وثقافية من مختلف أنحاء العالم.

ويستمر الحدث، الذي ينظمه معهد الشارقة للتراث على مدار 22 يوماً (من 20 الجاري إلى 10 أبريل المقبل)، ويفتح أبوابه تحت شعار «التراث الثقافي يجمعنا» أمام الزوار من مختلف الفئات العمرية من الساعة الرابعة عصراً إلى 10 مساءً خلال أيام الأسبوع، ومن الساعة الرابعة عصراً إلى منتصف الليل خلال أيام نهاية الأسبوع.

ويحتفي الحدث، الذي يعد الفعالية الأكبر للاحتفاء بالتراث العالمي والإنساني في الإمارات والمنطقة، بجمهورية الجبل الأسود (مونتينيغرو) ضيف شرف، وجمهورية كازاخستان ضيفاً مميزاً، كما يستضيف كلاً من: بيلاروسيا، ومقدونيا، وباشكورستان، وبلغاريا، وطاجكستان، والمملكة العربية السعودية، وسلطنة عمان، والكويت، ومملكة البحرين، والمالديف، واليمن، وجمهورية مصر العربية، إلى جانب إيطاليا، وإسبانيا، وفرنسا، والسودان، ولبنان، والمغرب، وفلسطين، والجزائر، وسورية، وكينيا، وتونس، وهولندا، وموريتانيا، والعراق، والهند.

ووضعت اللجنة التنظيمية للحدث 28 إجراءً احترازياً، إذ خصصت بوابتين للدخول والخروج، وكاشفات حرارية عند كل بوابة، إلى جانب نشر ملصقات توعوية حول أهمية التباعد الجسدي، ووضع الإرشادات الاحترازية على شاشات المداخل، كما ستجري فرق متخصصة عمليات تعقيم يومية للساحة، ما عدا القرية التي سيتم فيها عملية التعقيم بشكل دوري عقب انتهاء كل فعالية لمدة نصف ساعة، كما سيتم توفير الأقنعة الواقية والمعقمات وغيرها من المستلزمات الوقائية. وحددت اللجنة التنظيمية الطاقة الاستيعابية للزوار خلال أيام الأسبوع حتى 3000 زائر، وخلال أيام نهاية الأسبوع حتى 6000 زائر، كما خصصت للحدث 490 موقفاً.

عروض متنوعة

يمكن لزوار أيام الشارقة التراثية في دورتها الجديدة، التي تنطلق اليوم، تذوق أشهى الأطباق التقليدية العالمية والمحلية، والاستمتاع بعروض الغناء والرقص وفنون النسيج والعزف والحناء وصناعة الجلود، وغيرها من الحرف والفنون التراثية، التي تختصر ثقافات وحضارات متنوعة من حول العالم.


3000

زائر، حددتها اللجنة المنظمة بأيام الأسبوع، و6000 زائر خلال نهاية الأسبوع.


طباعة