صاحب جدارية «الأمل» التي تحولت إلى أيقونة عالمية

شيبرد فيري لأول مرة في الشرق الأوسط من بوابة «دبي للتصميم»

شيبرد فيري يتوسط خديجة البستكي وسيلفان جيلارد أمام إحدى الجداريات. من المصدر

كشف الفنان العالمي المعاصر وأحد الرموز الثقافية المعروفة عالمياً شيبرد فيري، عن لوحة جدارية جديدة في «حي دبي للتصميم»، حيث عمل فيري على مدار أيام في الحي، الذي يعد مركزاً عالمياً لكبرى شركات التصميم والابداع وملتقى للمواهب في هذا المجال.

ويضيف هذا العمل إلى سجل دبي الحافل عملاً فنياً بارزاً يستقطب المقيمين والزوار والمهتمين، ويؤكد موقع الإمارة العالمية في مجالات الثقافة والفنون والتصميم، ويعزز مكانتها ضمن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة.

ويشتهر الفنان العالمي شيبرد فيري بعمله الفني «الأمل» الذي أتمه عام 2008 ويصور الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما، ليتحول بعدها العمل إلى أيقونة تستخدم في العديد من المناسبات والحملات الكبرى، كما اشتهر فيري بحملة تحمل عنوان «نحن الشعب» حيث رسم فيها مجموعة من الصور التي تعكس تنوع المجتمع الأميركي.

ويمكن مشاهدة الجداريتين اللتين أبدعهما فيري بين المبنيين 10 و11 في «حي دبي للتصميم»، وتحمل الأولى عنوان Rise Above Peace Fingers وهي عبارة عن قبضة تمسك فرشاة رسم تنبت منها زهرة، فيما تحمل الجدارية الثانية اسم Rise Above Dove وفيها حمامة السلام المعروفة، وتشكل اللوحة رسالة عالمية للسلام والانسجام والتعايش. واستخدمت في جميع الجداريات درجات لامعة من الأحمر والأزرق والأصفر إلى جانب الأسود والأبيض بأسلوب شيبرد المميز.

وتتنوع أعمال شيبرد فيري من الملصقات وفنون الشوارع إلى ألواح التزلج والصور الشخصية الرئاسية، وتراوح بين صور قد تجدها على سطح لوح تزلج إلى عمل يزين الآن جدران معرض الصور الوطني بمؤسسة سميثسونيان بالعاصمة الأميركية واشنطن.

قواسم مشتركة

وقال شيبرد فيري: «هناك قواسم مشتركة بين دبي والولايات المتحدة أكثر مما يعتقد كثير من الناس، فإضافة إلى تشجيع الصناعات الإبداعية النابضة بالحياة، كلاهما يعزز العدالة والسلام والتسامح. لقد كنت متحمساً للغاية لاستكشاف هذه القيم المهمة، وأنا ممتن لأوبرا جاليري وحي دبي للتصميم لمنحي الفرصة لإبداع عمل يعكس ويحتفي بالتشابه بيننا بدل استحضار الاختلافات، ولا أستطيع تخيل مكان أفضل لأول جدارية أرسمها في المنطقة من حي دبي للتصميم».

إلهام دبي

وقالت المديرة التنفيذية لحي دبي للتصميم خديجة البستكي: «سعداء لاستضافة فنان عالمي مشهور مثل شيبرد، حيث تلهمه دبي بتراثها الثقافي الغني والمتنوع. عندما تواصل معنا لاستكشاف إمكانية القيام بشيء ما هنا، كنا متحمسين لأن الفن مرتبط جوهرياً بهويتنا الفريدة، ويحافظ على مكانة الحي ملتقى نابضاً بالحياة، ويعزز حب الاستطلاع وانخراط الناس في الأنشطة ويستنهض العقول المبدعة». وأضافت «نحن فخورون باختيار شيبرد لحي دبي للتصميم كأول مكان في المنطقة يبدع فيه تصميم جدارية جديدة، وبلا شك هذه اللوحة الجدارية الجديدة ترسخ مكانة دبي وجهة عالمية للتصميم والإبداع».

وقال مدير «أوبرا جاليري دبي» سيلفان جيلارد: «نحن بغاية الحماس للشراكة مع حي دبي للتصميم لتقديم أول لوحة جدارية لشيبرد فيري في الشرق الأوسط، كونه أحد أشهر الفنانين المعاصرين في العالم، وتتجاوز أعماله جميع الثقافات والتخصصات الفنية وتحتوي رسالة عظيمة مشبعة بالسلام والعدالة والأمل للعالم، علماً أن توقيت إطلاق هذا العمل يتناسب مع معرض Future Mosaic الذي بدأناه منذ أكثر من عام، كما أن هذه الجدارية بداية رائعة للعام 2021 الذي ترسي فيه دبي معايير عالمية للتواصل والتعاون بين الثقافات».


خديجة البستكي:

هذه اللوحة الجدارية الجديدة ترسخ مكانة دبي وجهة عالمية للتصميم والإبداع.

شيبرد فيري:

لا أتخيل مكاناً أفضل لأول جدارية أرسمها في المنطقة من حي دبي للتصميم.

- يضيف هذا العمل إلى سجل دبي الحافل عملاً فنياً بارزاً يستقطب المقيمين والزوار والمهتمين.

طباعة