ضمن بطولة فخر الأجيال للصيد بالصقور «التلواح»

«فخر الأجيال» تشهد إطلاق فئة «الشيوخ» في «دوري الإمارات»

شهدت بطولة فخر الأجيال للصيد بالصقور «التلواح»، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، الإعلان عن إطلاق منافسات فئة «الشيوخ» ضمن دوري الإمارات للصيد بالصقور، المبادرة المشتركة من نادي أبوظبي للصقارين، بالتعاون مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث.

وتم الإعلان عن إقامة منافسات أشواط «الشيوخ» في النسخة الثانية للدوري، بمشاركة ستة فرق، هي: الظفرة، «إف 3»، بينونة، «إم 7»، «إف 3 - إس»، والنيف، على أن تقام جولتان في دبي يومَي التاسع و10 فبراير الجاري، وجولتان في أبوظبي يومَي 17 و18 من الشهر نفسه.

وسيقام النهائي في أبوظبي، يوم 19 فبراير الجاري، ليكون المجموع خمس جولات تزيد من القوة في النسخة الثانية من منافسات الدوري، الذي انطلق في الشهر الماضي، مع إقامة جولات فئة «العامة».

وقال المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصقارين رئيس اللجنة المشتركة المنظمة لدوري الإمارات للصيد بالصقور، سلطان المحمود، إن وجود فئة الشيوخ في هذه النسخة يضيف المزيد من القوة، ويسهم في تعزيز انتشار رياضة الصيد بالصقور على نطاق المجتمع المحلي والإقليمي، الداعية إلى المحافظة على تراثنا الوطني، ونحن تطلعنا، منذ العام الماضي في النسخة الأولى، إلى استحداث أكبر عدد من المنافسات، حيث بدأنا بالعامة وحالياً ندخل فئة الشيوخ، بطريقة تنافس الفئة العامة نفسها، من حيث عدد الطيور والأشواط، وهي أربعة صقور رئيسة وثمانية احتياطية.

وأكد نائب الرئيس التنفيذي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للدوري وممثلها في دبي، راشد بن مرخان، أن «القيام بهذه الخطوة يعد نقلة كبيرة للدوري، وأعلن عن الجاهزية لانطلاق المنافسات بداية من الجولات التي ستقام ببطولة فخر الأجيال في دبي، على أن يكون الختام في أبوظبي خلال الشهر الجاري، وبالنسبة لأحد الفوارق المهمة بين فئتي العامة والشيوخ في الدوري، هو عدم وجود فترة انتقالات في فئة الشيوخ، واعتماد الطيور نفسها المسجلة منذ البداية وحتى نهاية الجولات، ونتمنى لجميع الفرق التوفيق وسنسعى لتجهيز كل الأمور اللازمة لدعم المشاركة، وتهيئة الظروف الأنسب للتنافس وفق أعلى المعايير المعتمدة بكل شفافية ومساواة بين الجميع».

طباعة