متحف اللوفر في باريس: 72% تراجعاً بعدد الزوار خلال 2020

انعكست القيود المشددة لمكافحة جائحة كوفيد-19 تراجعاً بنسبة 72% في عدد زوار متحف اللوفر في باريس العام الماضي، مقارنة بـ 2019، مع تدني الإيرادات بأكثر من 90 مليون يورو، كما أعلن المتحف اليوم الجمعة.

واستقطب المتحف الأكبر في العالم الذي أغلق أبوابه لستة أشهر 2,7 مليون زائر في 2020، مقارنة مع 9,6 ملايين زائر في 2019، و10,2 ملايين زائر في رقم قياسي سجله عام 2018.

وخلال موسم الصيف وعطلة مطلع نوفمبر، شكّل الفرنسيون 84% من الزوار فيما كان الأجانب بينهم، خصوصاً الأميركيون والصينيون واليابانيون والبرازيليون، يمثلون في العادة 75% من عدد الزيارات.

ورغم المعرض الضخم المخصص لعملاق عصر النهضة ليوناردو دا فينتشي والذي استقطب 1,1 مليون زائر وانتهى قبيل بدء تدابير الإغلاق العام الأول في مارس الماضي، فإن الإيرادات تراجعت بأكثر من 90 مليون يورو، فيما بلغت قيمة مساعدات الدولة 46 مليون يورو.

واتسمت سنة 2020 بالتنويع الكبير في العروض الرقمية في المتحف الذي يبلغ عدد متابعيه عبر شبكات التواصل الاجتماعي 9,3 ملايين (بازدياد 1,02 مليون مشترك عن 2019)، فيما بلغ عدد الزيارة على الموقع الرسمي للمتحف 21 مليوناً.

 

 

طباعة