يستهل بها نشاطه الفني في 2021

حبيب الياسي يتغني بجمال الإمارات في «درة الأوطان»

الياسي: وطني يستحق الحب في كل الأعوام. ■ من المصدر

بأغنية «درة الأوطان»، استهل المطرب حبيب الياسي، نشاطه الفني خلال العام الجديد.

وتعدّ الأغنية أحدث أعمال الياسي الوطنية، وهي من ألحانه أيضاً، وكلمات سيف مفتاح النيادي، وتوزيع إبراهيم السويدي، وإنتاج شركة «إتش برودكش»، وإشراف عام المنتج علي الياسي. ويتغزل الياسي في الأغنية بجمال الإمارات، وأهم الإنجازات التي تحققت على مدار السنوات الماضية، بداية من عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وحتى يومنا هذا. وأكد الياسي أنه حاول اختيار كلمات مميزة تتحدث عن الإمارات وأبرز ما فيها، وجمالياتها وما يميزها عن بقية البلدان.

ومن كلمات الأغنية: «دارنا ما شي يساويها.. درة الأوطان محلاها.. شوف كم وفود تلفيها.. تبهر الزائر اذا جاها.. جنةٍ بالأرض بانيها.. زايدٍ بالعزم سواها».

وعن اختياره لأغنية وطنية مع بداية العام، قال الياسي: «فضلت أن أبدأ العام الجديد بأغنية وطنية، فموطني يستحق الحب في كل الأعوام، وأشعر بالفخر والاعتزاز حينما أغني هذا النوع من الأغنيات، وبالنهاية وطني هو الحب الحقيقي والأبدي، وأفضل شيء لبداية عام جديد سعيد لنا وللعالم، هي درة الأوطان»

وعن تحضيراته، كشف الياسي: «لدي عدد من الأغنيات الرومانسية، وأعكف خلال هذه الفترة على قراءتها واختيار الأفضل لتقديمه خلال الفترة المقبلة، وسأصب تركيزي على تلك الأعمال مجدداً، إلى جانب أن هناك عدداً من الأعمال باللهجة المصرية أدرسها بشكل كبير هذه الفترة، وقريباً سترى النور، إضافة إلى الجلسات الغنائية بالعود الذي أقدمها من وقت للثاني عبر صفحاتي الرسمية بمختلف مواقع التواصل الاجتماعي، لمحبي العود والأغنيات التراثية».


- «دارنا ما شي يساويها.. درة الأوطان محلاها.. جنةٍ بالأرض بانيها.. زايدٍ بالعزم سواها».

طباعة