ينظمه مركز حمدان بن محمد

السباق التمهيدي الثاني لماراثون الهجن.. الجمعة

السباق التمهيدي الأول شهد إقبالاً واسعاً من مختلف الفئات العمرية. من المصدر

استعداداً لماراثون اليوم الوطني للهجن، الذي ينظمه مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، سنوياً، بالتعاون مع نادي دبي لسباقات الهجن، ينطلق السباق التمهيدي الثاني للهجن مسافة ستة كيلومترات، يوم الجمعة المقبل، الساعة 4 عصراً، في دورة المرموم بدبي. ويدشن السباق التمهيدي الثاني للهجن المضمار للمرة الأولى، وذلك بعد أن شهد السباق التمهيدي الأول بداية الموسم إقبالاً واسعاً من قبل الفئات العمرية المختلفة، وحقق السباق الذي نظمه المركز الموسم الماضي الأهداف المرجوة.

وأشارت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن الإمارات تولي اهتماماً كبيراً لسباقات الهجن، كونها أهم الرموز التراثية والتاريخية في الدولة خصوصاً، وبقية دول المنطقة عموماً، كما يستمر المركز بدوره في إطار تحقيق إنشاء المنظومة المتكاملة حول تسليط الضوء على ثقافة الهجن ونشرها حول العالم، وأضافت: «هذا الموسم حرص المركز على زيادة عدد السباقات التمهيدية والأشواط وفقاً لفئتين عمريتين، تحت 29 سنة وفوق 30 سنة، ورصدت الجوائز تشجيعاً للمشاركين المواطنين، بهدف تأهيلهم ودعمهم لخوض السباق الرئيس لماراثون اليوم الوطني للهجن، واستدامة هذه الرياضة الشعبية المرتبطة بالثقافة المحلية، وبأوجه مختلفة».

ويبدأ موسم الرياضات الشعبية مع حلول نسمات أجمل شتاء في العالم، وتتصدر قائمتها سباقات الهجن التي تزخر بها ميادين المرموم، لتعزز من الموروث الشعبي الاجتماعي، وقدرة المواطنين على مواكبة تضمير الإبل ورعايتها واستدامتها عبر الأجيال.

وستقام النسخة السادسة من السباق الرئيس لماراثون اليوم الوطني للهجن، وتبلغ مسافته 11 كيلومتراً، في 29 يناير المقبل.


رُصدت الجوائز تشجيعاً للمشاركين المواطنين، واستدامة الرياضة الشعبية المرتبطة بالثقافة المحلية.

طباعة