سامر المجالي: دار «الآن» ولدت في الشارقة

المجالي: رسالة الدار الإبداعية تتضمن رعاية التجارب المبشرة والواعدة. من المصدر

اعتبر مدير المحتوى في دار «الآن ناشرون وموزعون» الأردنية، سامر حيدر المجالي، إطلاق معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ39 في ظل جائحة «كورونا» إنجازاً كبيراً، مشيراً إلى أن المعرض الذي يعد أحد أكبر ثلاثة معارض للكتاب على مستوى العالم وعبر تاريخه الطويل لم يتراجع عن دوره ورسالته، ما جعله قبلة يتوق أي ناشر عربي للمشاركة فيه، والأهم أنه سيكون محفزاً للمعارض والمهرجانات الأخرى حتى تقام في مواعيدها، بما يعود على صناعة النشر بفوائد تخرجها من محنتها الحالية.

واستعرض المجالي مسيرة الدار منذ انطلاقتها في عام 2013، موضحاً أنها «تأسست بمبادرة من عدد من الكتّاب والمترجمين والإعلاميين، وكان صاحب الفكرة، القاص والإعلامي الأردني جعفر العقيلي، ومن أهم ما يجب الإشارة إليه أن الإعلان عن إنشاء الدار صدر من الشارقة على هامش معرض الكتاب في عام 2013».

طباعة