قيمتها 640 ألف درهم

سلطان القاسمي يأمر بإعفاء دور النشر اللبنانية من رسوم المشاركة

الإعفاءات ستشكل لدور النشر اللبنانية داعماً أساسياً لديمومة عملها وعطائها. من المصدر

وجّه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بإعفاء دور النشر اللبنانية المشاركة في الدورة الحالية من معرض الشارقة الدولي للكتاب من رسوم إيجارات الأجنحة المترتبة عليها نظير مشاركتها في المعرض.

ويأتي قرار سموه وتوجيهاته مواصلةً للدعم الذي التزمت به إمارة الشارقة لمكتبات ودور نشر لبنان، عقب التفجيرات الأخيرة التي طالت مرفأ بيروت.

وتبلغ قيمة الإعفاءات 640 ألف درهم، وستشكل بالنسبة لدور النشر اللبنانية المشاركة داعماً أساسياً ورافداً حقيقياً لديمومة عملها وعطائها.

وحول مبادرة صاحب السمو حاكم الشارقة، قال أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، إن «مبادرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، تجسد رسالة الإمارة الثقافية والإنسانية معاً، التي نلتزم فيها بالوقوف إلى جانب الأشقاء العرب في مختلف بلدان العالم».

وأضاف العامري: «تجدد المبادرة التأكيد على أن الشارقة بيت صانعي الكتاب، وحاضنة الثقافة والمثقفين في المنطقة والعالم، فهي ليست الأولى التي يبادر فيها صاحب السمو حاكم الشارقة، إذ سبق وأمر بإعفاء الناشرين السوريين والمصريين، وغيرهم من الناشرين، الذين كانت بلدانهم تعاني ظروفاً وأزمات استثنائية».

وتابع: «نتطلع إلى أن تكون المبادرة عوناً لسوق النشر اللبنانية، خصوصاً أنها تأتي بعد يوم من إعلان منحة صاحب السمو حاكم الشارقة البالغة 10 ملايين درهم، والمخصصة لدعم الناشرين، وفتح المجال أمامهم لتجاوز التحديات التي فرضها انتشار فيروس كورونا على قطاع النشر، عربياً وعالمياً».

طباعة