أحمد مراد: سأكتب عن «كورونا» يوماً ما

رأى الروائي المصري أحمد مراد أن حضور أعماله في قائمة الكتب الأكثر مبيعاً سببه بحث الناس عن الرواية التشويقية التي يفتقدها الوسط الثقافي العربي، مشيراً إلى أن هذا النوع من الروايات غيّر تاريخ الأدب حول العالم. جاء ذلك خلال جلسة حوارية نظمت «عن بُعد» ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب، أدارها الإعلامي مصطفى الأغا. وأشار الأغا إلى أن معرض الشارقة للكتاب حقق مكانة مرموقة على صعيد المشهد الثقافي العربي والعالمي، وبات اليوم منصة استثنائية تستقطب حولها نخبة الأدباء والمثقفين والمبدعين.وقال أحمد مراد إنه سبق وكتب عن الوباء في رواية 1919 عندما تناول الإنفلونزا الإسبانية، وسيكتب عن «كورونا» يوماً ما عند اكتمال التجربة.

 

طباعة