«جمر» وليد عثمان في «الشارقة للكتاب»

صدر للزميل وليد عثمان، رئيس قسم المنوعات في صحيفة «الخليج» الإماراتية، أولى رواياته «جمر» عن دار «صفصافة» المصرية للناشر محمد البعلي.

الرواية التي توقّع في معرض الشارقة الدولي للكتاب، تمضي بين رهانات كلها خائبة ومصائر شتى صادمة، والأحداث تلتقي في أكثر من منعطف التقاءً مراوغاً يقود إلى نهايات لا تتشابه إلا في بؤسها.

في الأحداث، يشتعل أكثر من جمر، وتشتبك خطوط التيه، والعشق والتجارة باسم الدين والوطن، حاصدة قلوباً وأرواحاً لا تدرك ما تشتهي، وإن بلغته لا تهنأ به. والخيبات في «جمر»، وإن بدت فردية، تلخص مرحلة ما من محيط أكبر تحترق فيه أحلام وتضيق الجغرافيا، على اتساعها، بأهلها، فيسكنون غربة أبدية. هذه الخيبات أيضاً تصح على أكثر من جيل، لا يهوّن منها أمل يلوح كل فترة، لكنه هو الآخر مراوغ ينتهي بمن يتبعه في جمر، لا ينتهي.

طباعة