«كتالوج» مترجم يقدم للناشرين

«أصوات عربية» في معرض فرانكفورت للكتاب

يترقب كتاب وأدباء عرب انطلاق الدورة الجديدة والاستثنائية من معرض فرانكفورت للكتاب هذا العام، انتظاراً للفوز بفرصة لترجمة أعمالهم إلى لغات أجنبية في إطار برنامج طموح يهدف إلى الترويج للترجمة عن العربية في الأسواق العالمية.

ويقيم المعرض الأبرز دولياً في مجال الطباعة والنشر الإلكتروني أنشطته عبر الإنترنت في الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر الجاري، بسبب جائحة فيروس كورونا.

وأدرج المعرض ضمن أنشطته برنامج بعنوان «أصوات عربية»، وهو مشروع ممول من الاتحاد الأوروبي ونتاج شراكة بين وفد الاتحاد الأوروبي في القاهرة والمعاهد الثقافية بالاتحاد داخل مصر، بهدف تعزيز المشاركة الثقافية الأوروبية المصرية كقوة دافعة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة. وقال الناشر المصري شريف بكر منسق البرنامج في بيان، إن لجنة تحكيم مستقلة اختارت قائمة تضم 32 عملاً بناء على ترشيحات الناشرين لعرضها للترجمة إلى اللغات العالمية، وذلك بعد جلسات عدة جرت عبر تطبيق زووم. وتضم القائمة المختارة 13 عملاً للنساء و19 عملاً للرجال، ومن أبرزها روايات (صليب موسى) تأليف هيثم دبور، و(الوصايا) من تأليف عادل عصمت، و(بيت القبطية) من تأليف أشرف العشماوي، و(أطياف كاميليا) من تأليف نورا ناجي، و(غيوم فرنسية) من تأليف ضحى عاصي، و(إيقاع) من تأليف وجدي الكومي.


لجنة تحكيم مستقلة اختارت قائمة تضم 32 عملاً.

جلسة تضامنية لمساندة لبنان كأحد أهم البلدان في حركة النشر.

طباعة