«دبي للثقافة» تسلط الضوء على تاريخ العملات

تنظم هيئة الثقافة والفنون في دبي، بعد غد، ندوة تخصصية عن بُعد، تحت عنوان: «تاريخ تطور مراحل تداول العملات في الإمارات» يقدمها الباحث التاريخي الدكتور معتز محمد عثمان.

وقال مدير حي الفهيدي التاريخي، التابع لـ«دبي للثقافة»، ناصر جمعة سليمان، الذي سيدير الندوة، إن «تنظيم الندوة يأتي انطلاقاً من أهمية العملات بوصفها شواهد تاريخية وثقافية، ومرآة للحضارة تعكس مستوى ثقافة وتطور الدول، وترتبط بالتاريخ السياسيي والاقتصادي والثقافي لها»، مشيراً إلى أن «دبي للثقافة» تهدف إلى نشر الوعي بين أفراد المجتمع بمراحل تطور العملات في الإمارات عموماً، ودبي خصوصاً، وإثراء معارفهم حول الثقافة والتاريخ الإماراتيين وصونهما، وإبقاء الجيل الجديد على تواصل مع تاريخه العريق وقيمه الأصيلة.

طباعة