5 نشطاء يسرقون تمثالاً من متحف هولندي

المتحف أقر بأنه يمتلك بالفعل أعمالاً فنية منهوبة. أرشيفية

أعلنت الشرطة الهولندية، أمس، القبض على خمسة نشطاء، بالقرب من مدينة نيميخن الهولندية، بعدما سرقوا تمثالاً من متحف، احتجاجاً على سرقة الاستعمار للأعمال الفنية للشعوب. وكان النشطاء الناطقون بالفرنسية، الذين يعتقد أنهم من الكونغو، قد نشروا مقطعاً مصوراً على موقع «يوتيوب»، أول من أمس، يظهرون فيه مع التمثال في فضاء المتحف الإفريقي بمدينة بيرخ إن دال، قبل أن تصل الشرطة للقبض عليهم. وأوضح النشطاء، في المقطع المصور، أن المتحف يحوي نحو نصف مليون قطعة، كانت قد سرقت من إفريقيا إبان العهد الاستعماري. وأقر مدير المتحف الإفريقي، ستيجن شونديرورد، عبر الإذاعة الهولندية، بأن المتحف يمتلك، بالفعل، أعمالاً فنية منهوبة.

طباعة