لأصحاب الهمم وذوي التوحّد

«أبوظبي للفنون» تطلق مسابقة رسم «إمارات السلام»

من الأعمال المشاركة في المسابقة الأولى من نوعها. من المصدر

نظمت مؤسسة أبوظبي للفنون أول مسابقة رسم حُر مرئية لأصحاب الهمم وذوي التوحّد، تحت عنوان «إمارات السلام»، وذلك لتسليط الضوء على دور دولة الإمارات العربية المتحدة في صناعة السلام وترسيخ دعائم الاستقرار في شتى ربوع العالم، ودعم مساعي الخير التي تمهد إلى مرحلة جديدة نحو شرق أوسط أكثر أماناً وسلاماً، والسير على خطى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي كانت له مناقب في أذهان وقلوب الجميع تجسد حرصه على غرس السلام والعدل والمساواة. وشارك في المسابقة الفنية أكثر من 45 مشاركاً، حيث تأتي هذه المبادرة لدعم الفن وبناء نواة من الفنانين المبدعين من أصحاب الهمم وذوي التوحّد وترسيخ مفهوم الفن التشكيلي والإبداعي بينهم. وقال الدكتور حامد بن محمد خليفة السويدي مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة أبوظبي للفنون، إن «إشراك أصحاب الهمم وذوي التوحّد وإبراز مواهبهم في المسابقات الفنية يأتي في إطار دعم جهود قادتنا في رعاية ودعم فئات المجتمع كافة، واكتشاف المبدعين منهم»، موجهاً شكره إلى جميع المشاركين، لافتاً إلى أن «تنظيم مثل هذه المسابقات سيُعد جزءاً من خطة المؤسسة المستقبلية بما يسهم في تعزيز دور مؤسسة أبوظبي للفنون في تحقيق التبادل الثقافي بين مختلف الفئات والجنسيات والدول، ودمج أصحاب الهمم وذوي التوحّد في المجتمع، كأفراد منتجين يسهمون في عملية التنمية الوطنية، ومساواتهم في الفرص وترسيخ حقوقهم».

واختتم الدكتور حامد السويدي، قائلاً «دارنا هي دار زايد الخير لا تزرع إلا الخير والمحبة والسلام».


لدمجهم في المجتمع وترسيخ مفهوم الفن بينهم.

حامد السويدي:

«دارنا دار زايد الخير لا تزرع إلا الخير والمحبة والسلام».

طباعة