خلال يوليو الماضي

700 مشارك في برامج «متاحف الشارقة» الرقمية

ورشة «السلطعون الراقص» قدمها أمس مربى الشارقة للأحياء المائية. من المصدر

أطلقت هيئة الشارقة للمتاحف حزمة جديدة من الفعاليات، والمحاضرات، وورش العمل، والأنشطة الافتراضية.

واختتمت هيئة الشارقة للمتاحف برامجها لشهر يوليو الماضي بورشة مقدمة للأشخاص من ذوي الإعاقة السمعية، بعنوان «الذهب الأحمر». وتجاوز عدد المشاركين في البرامج الرقمية لشهر يوليو 700 مشارك من مختلف دول العالم.

وأكدت مدير عام هيئة الشارقة للمتاحف منال عطايا، أن الورش التعليمية والأنشطة الذهنية الترفيهية تأتي استجابة للإقبال المتزايد على الخيارات التي يوفرها العالم الافتراضي، ما يعكس جهوزية الهيئة واستجابتها لذائقة الجمهور، بما يعزز من انخراطه مع المقتنيات والثقافة المتحفية.

واشتملت الفعاليات على محاضرات للتعريف بكوكب المريخ، وأبرز الأسباب لاهتمام العلماء بإجراء دراسات واكتشافات عن هذا الكوكب، إضافة إلى إطلاع المشاركين على مهمة «مسبار الأمل»، وطموحات دولة الإمارات في مجال علوم الفضاء والفلك.

وتزخر أجندة البرامج الرقمية للشهر الجاري بمحاضرات وورش، بدأت بورشة «قرص عقيلي»، وهو من الأكلات الشعبية في الخليج العربي.

وتعلم الأطفال في ورشة «السلطعون الراقص»، التي قدمها أمس مربى الشارقة للأحياء المائية، كيفية صناعة سرطان البحر المتحرك، والمختبئ في كوب صغير.

طباعة