مختبر الإبداع الأدبي ينطلق مع الرواية

ناصر عراق يقدم ورشة الرواية. أرشيفية

يطلق اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، في التاسع من الشهر الجاري، برنامج مختبر الإبداع الأدبي. ويسعى المختبر إلى أن يمثل منصة معرفية لجيل الكتّاب الشباب، من خلال طرح العديد من الموضوعات التي تثري ذائقتهم.

وستتواصل فعاليات المختبر حتى 26 من الشهر الجاري، لتشمل محطات عدة، تبدأ بفن كتابة الرواية في ورشة سيقدمها الروائي ناصر عراق. من ناحيته، قال رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، الدكتور محمد حمدان بن جرش، إن مختبر الإبداع الأدبي سيتضمن سلسلة من الورش الإبداعية في كتابة الرواية والقصة القصيرة والمقالة وغيرها، بهدف تمكين الكتاب الشباب وصقل مهاراتهم في الكتابة الإبداعية والتي تتلاءم مع رؤية وأهداف الاتحاد في دعم جيل الكتاب الشباب بمختلف المهارات والإمكانات اللازمة لوضعهم في الطريق الصحيح.

وأوضح أن أولى ورش المختبر ستخصص لفن كتابة الرواية، وستتناول محاور الورشة الإجابة عن عدد من الأسئلة، وسيقدمها الروائي ناصر عراق. وأشار إلى أن عراق يمتلك خبرة طويلة ويعد اسماً معروفاً في هذا الميدان الإبداعي. ومن أبين رواياته: «الأزبكية» و«العاطل»، وحصل على العديد من الجوائز.

طباعة