«سوايب ماركت أو تي بي» تدعم أصحاب مشاريع ناشئة

في وسط مدينة دبي.. روّاد أعمال واعدون وفنون

صورة

توفّر فعالية «سوايب ماركت أو تي بي» التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة حتى الأول من فبراير المقبل في برج بارك، وسط مدينة دبي، منصةً لروّاد الأعمال والمشاريع المحلية الناشئة لعرض وبيع إبداعاتهم من مجوهرات وأزياء وإكسسوارات وغيرها.

وتعود السوق الخارجية للعام السابع على التوالي لتحتفي بإبداعات روّاد الأعمال الواعدين، وتمنحهم منصة لعرض منتجاتهم التي تحمل بصماتهم الخاصة. وتحتضن الفعالية كل عام عدداً من أفضل المصممين بدبي، لعرض أعمالهم أمام الجمهور، والترويج لمشاريعهم وتأسيس علامة تجارية للانطلاق نحو العالمية.

ويشارك أكثر من 80 عارضاً في نسخة هذا العام من «سوايب ماركت أو تي بي»، إذ اختيروا بعناية لتقديم تجربة تسوّق مصممة خصيصاً لروّاد هذه الفعالية السنوية من الباحثين عن مقتنيات مميزة. وتماشياً مع أجواء الأسبوع الجاري من المهرجان الذي يحتفل بمجموعة من المشاهير في مختلف فعالياته سيتم عرض وإطلاق تشكيلات جديدة خلال سوايب «ماركت او تي بي»، بما في ذلك «أول ذات دوري»، ومجوهرات «كارولاين سڤيدوم»، و«آي سكريم»، واكسسوارات «جنا تشارسكايا»، و«زالكسندرا»، و«ذا 5154»، و«باي ماهسا»، و«نيسلي آند هان» للغتر والقفطان، و«ديو لكشري». وسيكون الزوّار على موعد مع المأكولات الشهية التي تقدّمها مجموعة من عربات الطعام.

فرصة للتواصل

من جهتها، قالت ميلاني من «غليسينج ديزاين»، والتي تشارك في الفعّالية للعام الثاني: «لقد كانت مشاركتنا العام الماضي ناجحة، وتمكّنا من عرض منتجاتنا أمام شريحة واسعة من الزوّار والمقيمين». وأضافت «كانت مشاركتنا فرصة للتواصل مع المشاريع الأخرى من الإمارات والمنطقة بشكل عام، وهذا العام سأتعاون مع أصحاب المشاريع الذين التقيتهم العام الماضي».

وتابعت «نحن مؤسسة صغيرة نشأنا في دبي، ونصمم ونصنع هنا في المدينة، لذا فإن فعالية سوايب (ماركت أو تي بي) تمنحنا الفرصة المثالية لعرض منتجاتنا والتواصل مع آخرين، إذ تعرض علامتنا هذا العام تشكيلة واسعة من الكيمونو والتنانير الملفوفة والقلادات والصنادل والحقائب والإكسسوارات المصنوعة من الجلد».

من ناحيتها، أشارت فيونا، من منصة الأزياء الرقمية «كارديا»، إلى أن أعمالها ترتكز بشكل كبير على الإنترنت، لذا فإن سوايب «ماركت أو تي بي» تعد المنصة المثالية للمتسوّقين لمشاهدة أعمالها على أرض الواقع.

وتشمل قائمة المشاركين في «سوايب ماركت أو تي بي» هذا العام، آنّا من «زالكسندرا» لإكسسوارات المنزل، التي تقول: «نشارك هذا العام لنعرض منتجاتنا أمام شريحة جديدة من الجمهور، وستمنحنا هذه المشاركة الفرصة للقاء الجمهور والاستماع إلى آرائهم حول منتجاتنا، فهذه تجربة شخصية للمتسوّقين ولنا أيضاً».

مزيد من النجاح

فيما أكدّت مينا من «جاڤيرز» التزامها بالمشاركة في «سوايب ماركت او تي بي» للمرة السابعة، وقالت: «لقد شاركنا في الفعالية خلال السنوات الماضية، وشهدنا في كل مشاركة نجاحاً مبهراً، ونتطلّع للمزيد من النجاح هذا العام».

من جانبها، قالت إلينانا من «أفريكان أڤينيو» إن هذه هي مشاركتها الأولى، واصفة الفعّالية بأنها منصة متميزة لعرض أعمالها. وتضم منصة «أفريكان أڤينيو» مجموعة من مصممي الأزياء والمجوهرات والأثاث المنزلي الذين يتمتعون بأسلوب إفريقي. وأضافت «سنسعى لتمكين الزوّار من استكشاف الثقافة الإفريقية. ولن تقتصر مشاركتنا على بيع المنتجات، بل سنقوم بتقديم ورش العمل والأنشطة وفنون الرسم وعروض الرقص التقليدي الإفريقي».

وبعد مشاركتها الناجحة العام الماضي بالفعالية، قالت ليزيت، من مجوهرات كارولاين سڤيدوم، إن «مشاركتنا العام الماضي كانت بمثابة حملة علاقات عامة ناجحة، وحظينا بزبائن جدد وشهدنا اهتماماً متجدداً من زبائننا السابقين، وسنعرض خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخير لمهرجان دبي للتسوّق تشكيلتنا الجديدة قبل إطلاقها».


الأبرز

تعد «سوايب ماركت أو تي بي» السوق الأبرز خلال مهرجان دبي للتسوّق.

وهذا العام شهدت المدينة افتتاح ست أسواق أخرى احتفالاً بالدورة الـ25 للمهرجان، هي: لاست إكزت الخوانيج الذي يحتضن كرنفالاً شتوياً، وسوق الرقة الذي يحمل في طياته الحنين إلى ماضي المهرجان، وسوق السيف الذي يأخذ زوّاره في رحلة عبر الماضي والحاضر، وسوق سيتي ووك الذي يتميز بعروض ولمسات مستقبلية، وسوق فستيفال سيتي مول الذي يقدّم فعّاليات ترفيهية لجميع أفراد العائلة، وسوق حتّا الذي يرحّب بزوّاره في الجبال.

80

عارضاً يشاركون في نسخة هذا العام من الفعالية التي تستمر حتى الأول من فبراير المقبل.

طباعة