«المسرح الصحراوي» ينطلق في فضاء الكهيف غداً

    من العرض الكويتي المشارك في المهرجان. من المصدر

    تنطلق، غداً، فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي بمنطقة الكهيف، بمشاركة ستة أعمال مسرحية من الإمارات والكويت والعراق، والأردن والسودان وموريتانيا، بحضور العشرات من الفنانين والإعلاميين المسرحيين من دول عربية عدة.

    ويهدف المهرجان، الذي يأتي برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، إلى أن يكون منصة لعرض ومناقشة واختبار الصلات بين فن المسرح، وأشكال التعبير الأدبي والأدائي التي طورها الإنسان الصحراوي.

    ويفتتح المهرجان، الذي تنظمه دائرة الثقافة في الشارقة، بالعرض الإماراتي «مطايا البيان» من تأليف فيصل جواد وإخراج محمد العامري، وتقدمه فرقة مسرح الشارقة الوطني.

    وتقدم العروض في فضاء جرى تصميمه بحيث ينسجم مع فكرة المهرجان الذي تنهض أعماله جمالياً على الشعر والتشخيص والسرد والموسيقى، وتنفتح في موضوعاتها على قيم ومبادئ وتقاليد وقصص المجتمعات الصحراوية.

    طباعة