أكدوا أن الالتزام والاختيار الجيد مفتاح الوصول إلى النجاح

    مدربو «المنشد»: الموهبة وحدها لا تكفي للفوز باللقب

    أكد مختصون ومدربون في برنامج «منشد الشارقة 12»، الذي تنظمه قناة الشارقة، أن الالتزام وتقديم الأعمال التي تتناسب مع خامات وطاقات الصوت والإجادة والاستفادة من التدريبات المتواصلة، وغيرها من العوامل، هي مفاتيح للوصول إلى النجاح، مشيرين إلى أن الموهبة وحدها لا تكفي، إذ تحتاج إلى صقل وتوجيه مستمر ومتواصل.

    وطوال مسيرته، حرص منشد الشارقة على الاهتمام بطاقات المشاركين، وتنميتها وصقلها، إذ وفّر لهم لجاناً متخصصة، تمدهم بالخبرات، وتراقب معايير وجودة ما يقدمونه من أعمال قبل الارتقاء على المسرح وبعده.

    وقال المنشد السوري مصطفى حمدو، أحد أعضاء لجنة التدريب: «نعتمد، خلال التدريب، على تقديم حزمة من الخطوات التي يجب على المنشد أن يتقيد بها لضمان الوصول إلى مراحل متقدمة من البرنامج، وتنقسم إلى جزأين: الأول العمل الذي يقدمه المنشد على المسرح أمام الجمهور، والثاني التدريب بشكل عام، وما يختص به على صعيد تمارين التنفس والصوت، والمعلومات النظرية الموسيقية بشكل عام، وغيرها».

    من جهته، قدم الموسيقار وسيم فارس، أحد أعضاء لجنة التدريب، إرشادات للمشاركين، موضحاً أن معرفة المنشد بإمكاناته الصوتية ستساعده على اختيار الأعمال التي تناسب خامته الصوتية. وقال: «هذا لا يأتي إلا عن طريق الاختبارات، التي تقوم بها اللجنة، والتي تحدد بناء عليها تمكّن المشترك من المقامات».

    وأضاف: «يواجه المتسابق صعوبات كثيرة، أبرزها يتعلق باختيار العمل المناسب لإمكاناته الصوتيّة والإيقاعيّة، والمحافظة على الحالة الصحيّة التي تؤثر في صوته، علاوة على الدور الذي يلعبه النوم، لأن الأوتار الصوتيّة تحتاج إلى الراحة».

    وتابع: «على المنشد أن يكثّف التمارين الصوتية اليومية، بما فيها (الصولفيج الغنائي)، وهو تمرين خاص بمخارج الصوت، ويعد ترجمة للموسيقى بشكل مكتوب، وسلالم المقامات الأساسية».

    أما المدرب شريف محسن، فنصح المنشدين بالعمل بجدية لأجل الارتقاء بقدراتهم وإبداعاتهم، معتبراً أن «التدريبات ضرورية، إذ تمدهم بمعارف لفهم قدراتهم الصوتية المتاحة، وهي أحد أهم الأشياء التي يجب التركيز عليها، علاوة على اختيار الأنشودة المناسبة للهجة والخامة والمساحة الصوتية، كما يجب أن يراعي المنشد نوعية الجمهور وما سيقدم له، إلى جانب معرفته المسبقة بما يتناسب مع قدراته». وسيكون الجمهور على موعد مع مرحلة التصفيات الأولى من البرنامج، اليوم، إذ سيقود مصطفى حمدو المجموعة الأولى التي يتنافس فيها: أحمد العقيل (السعودية)، ونضال عيمن (الجزائر)، وحسن الجلب (سورية)، وعبدالله العميري (اليمن).


    • الجمهور على موعد، اليوم، مع مرحلة التصفيات الأولى من «البرنامج».

    طباعة