يرسّخ مكانة الإمارة وجهة لعشاق ومحترفي التصميم في المنطقة والعالم

    «أسبوع دبي للتصميم».. أفكار مبدعة لعالم أجمل

    صورة

    يقدم أسبوع دبي للتصميم المقام في «حي دبي للتصميم» في نسخته الخامسة التي تقام تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة دبي للثقافة والفنون، برنامجاً حافلاً يعتبر الأكثر تنوعاً في مسيرته لناحية التخصصات والبرامج. ويشهد المهرجان الإبداعي أكثر من 200 فعالية، ومشاركة 150 شركة، إضافة إلى العديد من المعارض والأعمال التركيبية والحوارات وورش العمل والفعاليات في أنحاء المدينة لعشاق التصميم وجمهور الفنون، ليسلط بذلك الضوء على الهوية التصميمية المتميزة التي تتمتع بها دولة الإمارات، ويتيح المجال أمام الافكار المبدعة والخلاقة لتتحقق من خلال أعمال ومنجزات ملموسة تسهل حياة الناس وتجعل العالم أجمل.

    شريك استراتيجي

    وقالت المديرة التنفيذية لحي دبي للتصميم، خديجة البستكي: «أسهم حي دبي للتصميم بدور محوري في ترسيخ مكانة أسبوع دبي للتصميم كأكبر حدث للتصميم على مستوى المنطقة. وباعتباره شريكاً استراتيجياً للحدث، يسهم حي دبي للتصميم في إلهام المصممين الطموحين لتحويل أفكارهم الفريدة إلى نجاحات تجارية عبر توفير منصة متميزة تثري المهارات الإبداعية المتنوعة في دولة الإمارات والمنطقة. فقد نجحنا على مدار السنين في استقطاب عدد من أشهر مهارات التصميم في المنطقة إلى دبي لإضفاء التنوع والحيوية والعمق في المجتمع الإبداعي المحلي، وقد تمكن حي دبي للتصميم من إرساء الأسس المتينة لنمو قطاع التصميم في الدولة عبر تنظيم الفعاليات المتميزة، مثل أسبوع دبي للتصميم، بهدف توفير طيف واسع من الفرص للمنطقة ومهاراتها الصاعدة».

    «داون تاون ديزاين»

    يعود هذا القسم المخصص للتصاميم الفريدة ومحدودة الإصدار ليسلط الضوء على المهارات المتميزة التي تزخر بها المنطقة. وتشمل قائمة المشاركين أسماء لامعة مثل الفنان الكويتي مشاري الناصر بمجموعته الجديدة من أعمال الإضاءة المنحوتة من الرخام، ومجلس إرثي للحرف المعاصرة بالشارقة، والذي سيقدم أعمالاً تقليدية ومعاصرة من مختلف أنحاء الإمارات، ومعرض تشكيل الذي سيكشف النقاب عن أعمال برنامجه «تنوين للتصميم 2019» بمشاركة المصممين عبدالله الملّا ولانا السّمان ويارا حبيب، والمصممة الإماراتية الجود لوتاه التي ستقدم مجموعة محدودة الإصدار من المقتنيات المستوحاة من فكرة صندوق المهر الخشبي الإماراتي، فيما يطلق المصمم فيرناندو ماسترانجلو مجموعة من المرايا المستوحاة من المعالم الجغرافية لإمارة دبي.

    معرض مدار

    في إطار مبادرة يدعمها «حي دبي للتصميم»، وتحت إِشراف غسان سلامة، القيّم الزائر في أسبوع دبي للتصميم، يمثل مدار معرضاً تعليمياً يسلط الضوء على المبادرات والتوجهات الصاعدة في سوق التصميم في المنطقة، ويقام اليوم ضمن «داون تاون إديشنز». ويتضمن المعرض أعمالاً لمصممين إقليميين وخبراء في التصميم من منطقة الشرق الأوسط، ليوفر منظوراً معمقاً للطيف المتنوع من المكونات والأطراف المعنية التي تشكل منظومة قطاع التصميم، وتسلط الضوء على المراحل المختلفة لإطلاق عمل تجاري متخصص بالتصميم. ويأتي المعرض ليلقي الضوء عن كثب على مشهد التصميم الإقليمي عبر مجموعة متنوعة من مشروعات التصميم التي يستعرضها بترتيب عشوائي يهدف إلى تعزيز الاندماج، ويضم مشاركات متنوعة من عمّان والقاهرة وبيروت وبيت لحم والشارقة ودبي.

    وقال القيّم الزائر في أسبوع دبي للتصميم غسان سلامة: «تحتضن منطقة الشرق الأوسط شريحة سكانية واسعة من الشباب القادر على النجاح وسط التغيير وتسخيره لتعزيز طموحاته الإبداعية. وكما يوحي اسمه، يوضح معرض (مدار) أن الأفكار القادرة على التحرك في فضاءات حرة بوسعها دائماً أن تحقق مستويات جديدة من التقدم».

    «أبواب»

    يمثل معرض أبواب منصة معمارية تفتح أبوابها للمواهب التصميمية الفذة من منطقة الشرق الأوسط. وسيشارك في النسخة الخامسة من «أبواب» مصممون من الهند والمنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية (بدعم من إثراء)، ولبنان، حيث سيحاولون إعادة تشكيل الصفوف الدراسية من ثقافاتهم تحت مظلة «طرق التعلم».

    وتتضمن قائمة المشروعات: «قصة غار» (بيت القصص بالهندية) الذي يقدمه استوديو برسايد للتصميم من مومباي، ويتناول أساطير الخلق من مختلف الثقافات الهندية، وذلك عن طريق دعوة سبعة فنانين معاصرين لترجمة هذه القصص الرائعة على أقمشة الكادي الهندية التقليدية. وتشارك الأختان تيسا وتارا ساخي من مكتب تي ساخي للتصاميم المعمارية في لبنان بعمل «وال تز» الذي يمثل رحلة تصوّر عدداً من الحواجز الحقيقية والخيالية.

    وتقدم منصة المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية مشروع «سعف» من ابتكار شهد العزاز، مؤسس مكتب عزاز للعمارة، المباشر مع أصحاب الحرف المحليين لتطوير أنسجة مبتكرة من منسوجات سعف النخيل، ليحكي كل نسيج حكاية ترتبط في ما بينها في تمثيل رمزي للمجتمع.

    المعارض

    تشمل فعاليات الأسبوع تشكيلة من المعارض التي تبحر في الجوانب الثقافية للتصاميم والعمارة والإبداع مثل:

    معرض «مدينة كابول القديمة – رحلة مرئية»، التجربة متعددة الوسائط التي تقدمها «تركواز ماونتن» باستخدام تقنيات الواقع الافتراضي للتوثيق الرقمي لمواقع التراث الثقافي المهددة.

    ومعرض «دايريس19» تقدمه «مينياتورايزينغ» للتقنيات التفاعلية، الذي يستعرض نماذج قائمة على أشكال حديثة من فن المصغرات، وهو معرض جماعي يضم أعمالاً لطلبة وأساتذة من «معهد دبي للتصميم والابتكار» وشركات ناشئة من مجموعة «إن5».

    كما تقدم مؤسسة تشكيل معرض «تصميم وصناعة إماراتية»، الذي يسلط الضوء على المواهب التصميمية الصاعدة في المشهد المحلي للتصاميم.

    مختبر دبي الإبداعي

    يشهد الأسبوع إطلاق النسخة الأولى من مختبر دبي الإبداعي الذي يتضمن العديد من الفعاليات الحية والنشاطات المتنوعة التي ترحب بالزوار من مختلف الأعمار لاستكشاف المواد والمراحل التصميمية بحسب التخصصات، مثل: الحرف التقليدية، وطباعة الخزف ثلاثي الأبعاد، وتعليم العلوم والتقنيات والهندسة والرياضيات.

    وتعود ورش عمل مساحات التصميم بنسختها الثالثة التي تتضمن تصميم الأنماط المتكررة وألواح المزاج وغيرها، فيما يمكن لزوار «ري:أيربان استوديو» أن ينضموا لمحاضرات قيّمة يقدمها نخبة من المصممين المحليين والعالميين بهدف تحفيز الطاقات وشحذ المواهب التصميمية الفذة.

    أعمال تركيبية

    انطلاقاً من تركيز المعرض وفعالياته على مواهب التصميم في المنطقة، تنتشر في أنحاء حي دبي للتصميم مجموعة متميزة من الأعمال التصميمية، منها:

    «أومبرا»

    بوابة حالمة تقودكم نحو أسبوع دبي للتصميم، حيث منحت شركة فينسا الاسبانية لحلول التصنيع الخشبية تفويضاً لأستوديو تنكا في دبي، لتصميم بوابة مستوحاة من تصاميم المشربية المنتشرة في المنطقة، مع التركيز على فنون الزخرفة الإماراتية.

    «برجيل»

    يقدم استوديو ماس للعمارة عملاً تركيبياً من الورق المقوى وأشرطة الإنارة يبلغ ارتفاعه ستة أمتار، ويحمل عنوان «برجيل»، والمستوحى من البراجيل الإماراتية التراثية والمستخدمة لتبريد المنازل، ليشجع هذا العمل على البناء باستخدام المواد المستعملة.

    «المتاهة»

    تقدم شركة نيكسو فيجيناري للتصاميم «المتاهة»، وهو عمل يتألف من ألواح تركيبية بأسطح تفاعلية في محاولة لتوليد أنماط سلسة وفريدة كلما حركها المشاهد من موضعها.

    فعاليات نهاية الأسبوع

    يدعو أسبوع دبي للتصميم الزوار للاستمتاع بجميع الفعاليات التي يقدمها خلال دورته لعام 2019 في حي دبي للتصميم. ويحفل برنامج الفعالية في عطلة نهاية الأسبوع بباقة متنوعة من العروض المرئية والصوتية والتجارب المصممة خصيصاً لكل المهتمين بالمجال الإبداعي. وتشتمل أبرز العروض على:

    ورش عمل خاصة وأنشطة للأطفال تقام على مدار أيام الأسبوع، وتتضمّن مسابقات «ديزايناثون» التي تشجع جيل المستقبل الواعد على الخروج بحلول مبتكرة تتناول مشكلات واقع اليوم.

    كما تستضيف فعالية «أكيبا جاردن» سلسلةً من الأنشطة، بما في ذلك حفل حي لموسيقى «جاز الشارع»، إضافة إلى سوق التجّار والصانعين «ميرشانت آند ميكرز ماركت» الذي يمنح الصانعين والفنانين المحليين منصةً لبيع منتجاتهم الأصلية.

    طباعة