«انتماء» في ضيافة رواق الفن

    أعلن رواق الفن في جامعة نيويورك أبوظبي، المتحف الأكاديمي التابع للجامعة، عن استضافة «انتماء» المعرض السادس في سلسلة مشروعات تنظمها منصة «أ.ع.م اللامحدودة» بدعم من الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، في مساحة المشروع التابعة لرواق الفن.

    وسيشمل المعرض، الذي ينعقد في الفترة ما بين 15 فبراير و28 مارس المقبلين، أعمالاً جديدة من إبداع فنانين صاعدين مقيمين في دولة الإمارات ممن يتطرقون من خلال أعمالهم الفنية إلى موضوعات الهوية في عصر العولمة، وملامح «الهوية العالمية» الذي يبلورها المجتمع كل يوم في ظل تقدّم التكنولوجيا.

    وستتضمن الأعمال المشاركة في معرض «انتماء»، الذي يشرف عليه الباحث الفني الإماراتي ناصر عبدالله، صوراً فوتوغرافية ومنحوتات تحمل توقيع فنانين صاعدين مثل الإماراتي سعيد المدني المتخصص في الطباعة الفنية؛ والإماراتية سارة المهيري التي تتعامل مع الوسائط المتعددة؛ ورسام الخرائط الجزائري سفيان سي مرابط؛ وفنان الوسائط المتعددة السوري مجد علوش. وفي مبادرة جديدة، سيشمل المعرض قصائد بقلم شعراء سيتم الكشف عن أسمائهم مع اقتراب موعد الافتتاح، وسيحافظ المعرض في الوقت ذاته على سمات الدورات السابقة، مثل الاستعانة بمشرف خبير في مجال الفنون، وهو الدور الذي تلعبه هذا العام الفنانة السعودية - الفلسطينية دانا عورتاني، التي تحل ضيفة على معرض انتماء.


    المعرض ينطلق بجامعة نيويورك أبوظبي 15 فبراير

    طباعة