«ألف عنوان وعنوان».. ناشرون ورسّامون يقيّمون المبادرة

    نظمت مبادرة «ألف عنوان وعنوان» جلسة نقاشية جمعت بين مدير المبادرة مجد الشحي، ونخبة من الناشرين الإماراتيين والعرب والمعنيين بصناعة الكتاب.

    وأتاحت الجلسة التي أدارها مدير دار كلمات، تامر سعيد، للناشرين والكتاب والرسامين إبداء آرائهم بالمبادرة وتقييم آثارها على حركة النشر وجودة المحتوى، وذلك ضمن خمسة محاور اشتملتها الجلسة.

    وأكدت مجد الشحي أن توجهات المبادرة تنسجم مع استراتيجية الشارقة، التي تعتبر الكتاب دعامة التطور والتنمية التي تتطلع إليها المجتمعات، مشيرة إلى أن أهدافها تندرج في سياق تعزيز واقع النشر من خلال زيادة الإنتاج الفكري والمعرفي في الدولة.

    وتطرّق المشاركون في الجلسة لأهمية المبادرة، ودورها في إثراء المشهد الثقافي بعناوين نوعية، بالإضافة إلى خططهم للمبادرة، مع التنويه إلى الدور المحوري لدور النشر باعتبارها شريكاً استراتيجياً، في ما يتعلق بجودة المحتوى، وعدد الإصدارات، بما يتسق مع توجهات الإمارة في إثراء المشهد الثقافي بإصدارات نوعية.

    وتركّزت الأفكار التي طرحها الناشرون على ضرورة توفير استبيان حول عدد الإصدارات، ومدى زيادتها أو تراجعها، بالإضافة إلى إتاحة فرص أكثر لدور النشر الجديدة، إلى جانب التعاقد مع الجهات المعنية بصناعة النشر بهدف الترويج للدور الناشئة.

    طباعة