زوّار المعرض يطوّرون استراتيجيات لمنصّات الـ «سوشيال ميديا»

    عرّف زياد طارق الحضور على ثماني خطوات لتأسيس استراتيجية تواصل اجتماعي قوية ومتماسكة. من المصدر

    تعرّف زوّار معرض الشارقة الدولي للكتاب على أساليب تطوير استراتيجية تواصل اجتماعي، قابلة للتنفيذ وتحقيق الأهداف، وذلك خلال محاضرة قدّمها المختص في التسويق والتواصل الاجتماعي المصري، زياد طارق، ضمن فعاليات المعرض في محطة التواصل الاجتماعي.

    وبيّن طارق لحضور جلسته، أن وجود استراتيجية تواصل اجتماعي، يجعل إدارة الوقت أكثر سهولة وبساطة، إضافة إلى أن عملية صناعة المحتوى تكون أكثر إبداعاً، كما تجعل الشخص نشطاً أكثر ومتنبّهاً واستباقياً عند القيام بعمله. وأشار إلى أن استراتيجية التواصل الاجتماعي تجلب للشخص الدعم الذي يحتاجه من قادته في شركته أو مؤسسته.

    وقدّم المحاضر تعريفاً سريعاً للتسويق وأهدافه وأنشطته، وأوضح الفروق بين وضع تكون فيه استراتيجية تواصل اجتماعي واضحة ومتماسكة، ووضع آخر نت دون أي استراتيجية، ليؤكّد للحضور على أهميتها ومحوريتها في أي عمل.

    وعرّف طارق الحضور على ثماني خطوات لتأسيس استراتيجية تواصل اجتماعي قوية ومتماسكة ومنظمة، وهي: وضع أهداف للتواصل الاجتماعي تتوافق مع الأهداف النهائية للعمل، معرفة كل شيء عن الجمهور المستهدف، والقيام ببحث عن المنافسين، والتدقيق في منصات التواصل الاجتماعي، واختبار وضبط وتقييم الاستراتيجية، والبحث عن الإلهام والتأثير، وإنشاء روزنامة محتوى، وجذب حسابات عملاء جدد وتطوير الموجودين حالياً.

    طباعة