مناقشة أثر «مواقع التواصل الاجتماعي» في اللغة العربية

    صورة

    ناقشت جلسة حوارية ضمن فعاليات الدورة الـ38 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، أول من أمس، أثر مواقع التواصل الاجتماعي في راهن اللغة العربية، حيث استضافت رئيس قسم الكتابة الإبداعية في وكالة ليلك للتسويق، باسل طعمة، للحديث حول مشكلات الترجمة إلى العربية، وحجم الأخطاء اللغوية التي يرتكبها بعض الأفراد والشركات خلال الكتابة على الفضاء الإلكتروني.

    وأوضح طعمة خلال الجلسة أن الإمارات تحتل المرتبة السابعة في عدد المستخدمين العرب لمواقع التواصل الاجتماعي، وقال إن نسب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في الدولة، حسب نوعها، تشير إلى 8.5 ملايين مستخدم «فيس بوك»، 3.5 ملايين مستخدم «لينكد إن»، 3.3 ملايين مستخدم «إنستغرام»، 3.3 ملايين مستخدم «تويتر».

    وأكد طعمة أن استخدام اللغة العربية في مواقع التواصل قليل جداً، حيث يتجه البعض إلى الانجليزية ليثبت أنه متطور، وعلى اطلاع ومعرفة، في حين أنه يجب المخاطبة باللغة التي ينتمي إليها الحضور، وأن تكون بسيطة وسهلة الاستيعاب. ولفت إلى ظهور مشكلة الازدواجية اللغوية، وهي مزج اللهجة العامية بالفصحى في المحتوى، ومشكلة الثنائية اللغوية، وهي استخدام المفردات الانجليزية بجانب المفردات العربية.

    في الإمارات:

    • 8.5 ملايين مستخدم «فيس بوك».

    • 3.5 ملايين مستخدم «لينكد إن».

    • 3.3 ملايين مستخدم «إنستغرام».

    • 3.3 ملايين مستخدم «تويتر».

    طباعة