مركز الفنون يحتفي بمئوية كنينغهام على خشبة المسرح الأحمر

    العرضان يقدمهما المركز الوطني للرقص المعاصر في أنجيه الفرنسية. من المصدر

    يحتفي مركز الفنون، في جامعة نيويورك أبوظبي، بالذكرى المئوية لميلاد ميرس كنينغهام، أحد أبرز مصممي الرقصات في القرن الـ20، من خلال إطلاق عرضي «بايبد» و«هاو تو باس، كيك، فول آند رن» للمرة الأولى في الشرق الأوسط، يوم الأربعاء المقبل على خشبة المسرح الأحمر.

    ويواصل مركز الفنون الاحتفاء بالفنانين الذين يبدعون أعمالاً تربط الأنماط الفنية بالتقاليد، تحت شعار موسمه الخامس «التواصل»، ويجسّد الاحتفاء بالذكرى المئوية لكنينغهام دليلاً ملموساً على ذلك.

    ويستعد فنانو المركز الوطني للرقص المعاصر بمدينة أنجيه الفرنسية، لتقديم عرضي «بايبد» و«هاو تو باس، كيك، فول آند رن»، في مركز الفنون تحت إدارة روبرت سوينستون، الذي عمل مع شركة «ميرس كنينغهام» للرقص لأكثر من 30 عاماً، إذ كان من المساهمين الرئيسين، الذين حافظوا على إرث مصمم الرقصات الشهير بعد وفاته، قبل انضمامه إلى «صندوق ميرس كنينغهام» عام 2009.

    طباعة