«الساعة الرابعة» تدق على مسرح المجمّع الثقافي

العرض قدمته جمعية الشارقة للفنون الشعبية والمسرح الحديث. من المصدر

استضاف المجمع الثقافي في موقع الحصن الثقافي، التابع لدائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، الليلة قبل الماضية، مسرحية إماراتية بعنوان «الساعة الرابعة»، من تقديم جمعية الشارقة للفنون الشعبية والمسرح الحديث.

وتدور أحداث المسرحية المستوحاة من مسرحية الكاتب الفرنسي لوران بافي «التوك توك» حول خمس شخصيات تعيش كل واحدة منها حياة بائسة نظراً لوقوعها وسط دوامة من الوسواس القهري؛ إذ يعاني فؤاد، وهو رجل في نهاية الأربعينات من عمره، من الاضطراب النفسي، أما يارا التي تعمل في مجال التعقيم فمصابة بوسواس النظافة، في حين يكابد الشاب سامي ابن العشرينات أوهاماً مرضية تجعله يتحاشى السير في الأماكن المخططة.

وتدور أحداث المسرحية في غرفة انتظار الطبيب النفسي الدكتور نادر، حيث تلتقي الشخصيات الخمس حين انتظار كل منها دورها، بينما تشير عقارب الساعة إلى الرابعة إلا ثلثاً.

يشار إلى أن المسرحية من إخراج إبراهيم سالم، ويضم فريق العمل: آلاء شاكر وفيصل علي ومحمد جمعة وبسملة ونور الصباح وعبدالله حمدان.

 

طباعة