المشروع يقدم خلال المشاركة برنامجاً ثقافياً متنوعاً

«كلمة» يشارك في «موسكو للكتاب» بـ«كلمات القائد» بالروسية

«كلمات القائد» صدرت بلغات عدة. أرشيفية

ببرنامج ثقافي متنوّع، يشارك مشروع «كلمة» للترجمة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في معرض موسكو الدولي للكتاب، الذي سينظم خلال الفترة من 4 - 8 سبتمبر المقبل في العاصمة الروسية.

وسيقدّم المشروع خلال المشاركة برنامجاً حافلاً من إعداد نادي كلمة للقراءة، ويتضمن عدداً من الندوات والفعاليات الثقافية.

ويطلق مشروع «كلمة» للترجمة في اليوم الأول من المعرض النسخة الروسية من كتاب «كلمات القائد»، مختارات من أقوال الأب المؤسس، وهي مجموعة مختارة من أقوال المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تعكس الأسس التي اعتمد عليها في حكمه، والمبادئ والقيم التي شكلت رؤيته لبناء وتطوير دولة الإمارات، إذ أطلقت سابقاً النسخة الألمانية من الكتاب في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب في أكتوبر الماضي، والنسخة الإنجليزية في معرض لندن الدولي للكتاب في مارس الماضي.

ويحتفي «كلمة» في اليوم الثاني بأهم المترجمين الذين قدموا أبرز الأعمال الروسية الخالدة إلى العربية، ومن بينهم د. أبوبكر يوسف ود. سامي الدروبي، وسيتم الاحتفاء بالمترجم المصري الراحل أبوبكر يوسف، تقديراً للإرث الثقافي الذي خلفه، من خلال ندوة تركز على أهم المحطات في سيرته، وتسلط الضوء على إنجازاته في مجال الترجمة من الروسية إلى العربية، لاسيما أنه قدم أعمالاً لكبار الأدباء والمؤلفين الروس مثل تشيخوف وكوبرين وايتاماتوف. يشارك في الندوة كل من جمال أبوبكر يوسف، وماهر سلامة، ورائد جبر. فيما تُقام ندوة حول سامي الدروبي خلال معرض أبوظبي للكتاب 2020، إذ تحل روسيا ضيف شرف للدورة 30.

وفي اليوم الثالث من «موسكو للكتاب»، ستعقد ندوة للحديث عن مشروع «كلمة» للترجمة وإصداراته بالروسية، بمشاركة كل من د. ماثيو إليوت وإيغور غريجوك. أما في اليوم الرابع، فتعقد ندوة بالتعاون مع وكالة الإمارات للفضاء، لمناقشة الترجمات الصادرة عن «كلمة» في مجال الفضاء، ويشارك فيها كل من الرئيس التنفيذي للابتكار في وكالة الإمارات للفضاء شيخة المسكري، والمدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عبدالله ماجد آل علي، ويدير الجلسة الكاتب محمد حسن المرزوقي.

من جهته، أكد عبدالله ماجد آل علي: أن «مشاركة دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في معرض موسكو الدولي للكتاب تأتي ضمن مساعينا لنشر الثقافة النوعية ودعم المعرفة عبر تعريف العالم بمشروعاتنا الثقافية الرائدة، التي تسلط الضوء على أهمية إحياء الترجمة باعتبارها جسراً للتبادل الحضاري بين الثقافات، وتعزيز الحوار ودعم صناعة الكتاب».

وفي اليوم الأخير من معرض موسكو الدولي للكتاب، يعلن مشروع «كلمة» للترجمة عن الأعمال الروسية التي ستترجم إلى العربية خلال العام المقبل. وعلاوة على ذلك، ستكون هناك مشاركة لصالون الأدب الروسي بدعم من نادي «كلمة» للقراءة طوال أيام المعرض، وبحضور مؤسسي الصالون: محمد حسن المرزوقي، وغيث حسن، إذ ستنظم عمل جلسات قراءة حية ستبث على قنوات التواصل الاجتماعي من قلب المعرض.


تقوية الأواصر

قال المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عبدالله ماجد آل علي: «نحرص دائماً على المشاركة في معارض الكتب حول العالم، لما تلعبه من دور في تقوية الأواصر الثقافية بين الدولة ومختلف شعوب العالم، كما أنها تعكس مكانة الإمارة وجهة ثقافية مميزة، وتوسع من شبكة علاقاتها الثقافية والتجارية مع دور النشر والعارضين الدوليين المشاركين في هذه المنصات العالمية».

4

سبتمبر المقبل ينطلق معرض موسكو الدولي للكتاب.

طباعة