اللقب يبقى سعودياً.. والإماراتية شيخة المطيري تحل ثانية

«أمير الشعراء» السبهان: شكراً لمن يحملون في صدورهم كرم زايد

صورة

فاز الشاعر السعودي سلطان السبهان بلقب «أمير الشعراء»، في موسمه الثامن، الذي اختتم منافساته الليلة قبل الماضية، لتبقى إمارة الشعر في المملكة للموسم الثالث على التوالي، إذ فاز باللقب في الموسم السابع إياد الحكمي، وفي الموسم السادس حيدر العبدالله.

وأهدى السبهان الفوز الذي حققه إلى وطنه، مقدماً الشكر لأبوظبي وأهل الإمارات. وقال في تغريدة نشرها عبر حسابه على «تويتر»: «أهدي هذا اللقب الغالي (أمير الشعراء) إلى وطني الغالي ممثلاً بأبنائه الأوفياء. شكراً بحجم السماء لكل من ساهم في هذا النجاح. شكراً أبوظبي ولكل أهل الإمارات الذين يحملون في صدورهم كرم زايد».

وكرّم الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، الفائزين في المسابقة، التي تنظمها لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، عقب ختام الحلقة الأخيرة من البرنامج، مساء أول من أمس، على مسرح شاطئ الراحة في أبوظبي.

تتويج

وتوّج الشيخ نهيان بن مبارك، الشاعر السعودي سلطان السبهان، وقدّم له خاتم الشعر وبردته، إضافة إلى جائزة قيمتها مليون درهم، بينما حصلت صاحبة المركز الثاني الشاعرة الإماراتية شيخة المطيري على جائزة قدرها 500 ألف درهم، وجاء المصري مبارك سيد أحمد في المركز الثالث وحصل على 300 ألف درهم، بينما حاز صاحب المركز الرابع السنغالي محمد الأمين جوب 200 ألف درهم، وفاز المالي عبدالمنعم حسن محمد بالمركز الخامس و100 ألف درهم، وحصلت المصرية هبة الفقي على المركز السادس و50 ألف درهم.

وشارك في مراسم التكريم عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي، ونائب رئيس اللجنة، عيسى سيف المزروعي، ومدير «أكاديمية الشعر»، سلطان العميمي، وأعضاء لجنة التحكيم: الدكتور علي بن تميم، والدكتور عبدالملك مرتاض، والدكتور صلاح فضل، والشاعر السعودي إياد الحكمي «أمير الشعراء» في الموسم السابع.

احتفاء بالخيل

وخلال الحلقة عارض الشعراء الستة بيتين لأبي الطيّب المتنبّي وزناً وقافيةً، وهما:

وَما الخَيلُ إلاّ كالصّديقِ قَليلَةٌ وَإنْ كَثُرَتْ في عَينِ مَن لا يجرّبُ

إِذا لم تُشَاهِدْ غَيْرَ حُسْنِ شِيَاتِها وأَعْضَائِها فالحُسْنُ عَنْكَ مُغَيَّبُ

بعد أن اختارت لجنة تحكيم البرنامج المكوّنة من هذين البيتين ليكونا بمثابة احتفاء بـ«قصائدي في حب الخيل» لصاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وخلال الأمسية قدم كل مشارك قصيدة لم تقل أبياتها على ثمانية، ولم تزد على 12 بيتاً حسب الشرط الذي وضعته لجنة التحكيم، وأعلنت مقدمة البرنامج، لجين عمران، أن اللجنة منحت أعلى درجاتها لمحمد الأمين جوب (55 درجة)، وحصلت شيخة المطيري على ثاني أعلى الدرجات (54 درجة)، وحاز عبدالمنعم حسن (52 درجة)، وسلطان السبهان الشمري (49 درجة)، ومبارك سيد أحمد (47 درجة)، وأخيراً هبة الفقي (46 درجة). أما الدرجات الـ40 المتبقّية، فمخصصة للجمهور الذي صوّت للشعراء، وكانت له الكلمة الفصل في ختام الحلقة.


موسم «هنّ»

جاءت نتائج هذا العام في «أمير الشعراء» مخالفة لبعض التوقعات، التي ذهبت إلى تزايد فرص الشاعرات في الفوز باللقب في الموسم الحالي، والذي أطلق عليه «موسم الشاعرات»، في ظل ارتفاع عدد المشاركات فيه إلى 11 شاعرة من أصل 20 شاعراً، بما نسبته 55%، إلى جانب المستوى المتميز الذي ظهرت به الشاعرات في هذا الموسم والمواسم السابقة. بينما يعتبر المركز الثاني الذي حققته الشاعرة الإماراتية شيخة المطيري هو أفضل نتيجة حققتها شاعرة في تاريخ نهائي المسابقة.

وكانت أفضل نتيجة حققتها شاعرة في تاريخ نهائي المسابقة، في المواسم السابقة، هي المركز الرابع في الموسم الأول، وكان من نصيب الشاعرة روضة الحاج، التي أعلن، أخيراً، عن توليها منصب وزيرة اتحادية للثقافة والسياحة والآثار في السودان.

1

مليون درهم وخاتم الشعر وبردته.. حازها «الأمير» سلطان السبهان.

طباعة