تنطلق 19 الجاري مع «الطوق والأسورة»

12 عرضاً تضيء أيام الشارقة المسرحية

«الطوق والأسورة» لفرقة مسرح الطليعة في مصر. أرشيفية

كشفت اللجنة العليا، المنظمة لأيام الشارقة المسرحية، عن الأعمال المشاركة في الدورة الـ29، التي تنطلق في 19 مارس الجاري، وستشهد 12 عرضاً.

واطلعت اللجنة العليا، خلال اجتماع أول من أمس في قصر ثقافة الشارقة، على تقرير لجنة مشاهدة واختيار العروض، التي ضمت: محمد سعيد السلطي (الإمارات)، وخليفة التخلوفة (الإمارات)، وغنام غنام (الأردن)، وحسن النفالي (المغرب).

وانتهت اللجنة إلى اختيار عدد من العروض، للمنافسة في جوائز الدورة الجديدة من أيام الشارقة المسرحية؛ وهي: «أحمد بنت سليمان»، تأليف ناجي الحاي وإخراج أحمد الأنصاري (جمعية كلباء للفنون الشعبية والمسرح)، و«مجاريح» تأليف إسماعيل عبدالله وإخراج محمد العامري (مسرح الشارقة الوطني)، و«الساعة الرابعة»، تأليف طلال عبدالله وإخراج إبراهيم سالم (المسرح الحديث بالشارقة)، و«العرجون القديم» من تأليف وإخراج علي جمال (مسرح دبي الشعبي)، و«تلايا الليل»، تأليف وإخراج مرعي الحليان (مسرح رأس الخيمة الوطني)، و«بوشنب» تأليف أحمد الماجد وإخراج حسن رجب (مسرح دبي الأهلي). كما اختارت اللجنة أربعة عروض، لتقدم على هامش المهرجان، هي: «بنات النوخذة»، من تأليف باسمة يونس وإخراج إلهام محمد (فرقة مسرح خورفكان)، و«صينية الشقور» تأليف حميد فارس وإخراج علاء النعيمي (مسرح بني ياس)، و«مزيد من الكلام» تأليف صالح كرامة وإخراج مبارك ماشي (فرقة مسرح الفجيرة)، و«بذور الشر» من تأليف وإخراج مهند كريم (جمعية دبا الحصن للثقافة والتراث والمسرح).

وتضم لجنة تحكيم المسابقة الرسمية: انتصار عبدالفتاح (مصر)، وعز الدين بونيت (المغرب)، وعمر نقرش (الأردن)، ونوال بن إبراهيم (المغرب)، وعبدالله راشد (الإمارات).

وتفتتح أيام الشارقة المسرحية مساء 19 مارس الجاري، بالمسرحية المتوجة بـ«جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لأفضل عمل مسرحي»، التي تنظمها سنوياً الهيئة العربية للمسرح، وهي بعنوان «الطوق والأسورة» لفرقة مسرح الطليعة بمصر، من تأليف يحيى الطاهر عبدالله، وإعداد سامح مهران وإخراج ناصر عبدالمنعم.

كما سيحفل برنامج العروض بالعمل المسرحي، الفائز بجائزة أفضل عرض في الدورة الأخيرة من مهرجان كلباء للمسرحيات القصيرة (أكتوبر 2018)، وهو بعنوان «مغامرة المملوك جابر» عن مسرحية «مغامرة رأس المملوك جابر» للكاتب الراحل سعدالله ونوس، ومن إخراج أحمد عبدالله راشد.

وستتوزع مواقع عروض «الأيام»، في دورتها الجديدة التي تستمر حتى 27 الجاري، على مسارح: قصر الثقافة، ومعهد الشارقة للفنون المسرحية، وبيت النابودة، وجمعية المسرحيين.

يشار إلى أن أيام الشارقة المسرحية تأسست في 1984، لتكون منصة فنية وثقافية، تتبارى فيها الفرق المسرحية الإماراتية على جوائز خاصة بفنيات العرض المسرحي.

طباعة