تعقد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات مع الناشرين الهنود

«الشارقة للنشر» تشارك في «نيودلهي للكتاب»

صورة

تشارك مدينة الشارقة للنشر، المنطقة الحرة الأولى بالنشر والطباعة في العالم، في الدورة الـ27 من معرض نيودلهي الدولي للكتاب، الذي ينطلق في الخامس من الشهر الجاري، بمشاركة ناشرين وكُتّاب من جميع أنحاء العالم.

ويُعدّ معرض نيودلهي الدولي للكتاب الأقدم في الهند، بعد معرض كولكاتا، الذي كرّم إمارة الشارقة لتحلّ ضيف شرف على المعرض.

وتستعد مدينة الشارقة للنشر، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، لعقد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات مع الناشرين الهنود، وكل العاملين في قطاع النشر في جمهورية الهند، والمجتمع التجاري في شبه القارة، بهدف جذب المزيد من المستثمرين الهنود في إمارة الشارقة، الراغبين في الاستفادة من الفرص الكبيرة، التي تقدمها لهم المنطقة الحرة لمدينة الشارقة للنشر.

وقال مدير مدينة الشارقة للنشر، سالم عمر سالم: «تُصنّف الهند عالمياً ضمن الأسواق الأكثر نمواً في مجال الكتب، فهي سادس أكبر بلد ناشر للكتاب في العالم، وثالث أكبر ناشر باللغة الإنجليزية، بعد المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية. فهناك أكثر من 160 ألف ناشر في الهند ينشرون سنوياً أكثر من 80 ألف عنوان جديد بـ24 لغة منطوقة داخل الهند، ونتطلع من خلال مشاركتنا في معرض نيودلهي الدولي للكتاب، إلى تعريف الناشر الهندي بالفرص الاستثمارية الواعدة التي توفرها مدينة الشارقة للنشر، وجذبهم إلى سوق النشر الإماراتية التي تشهد تنامياً كبيراً».

ومنذ تأسيسها في عام 2017، التزمت مدينة الشارقة للنشر بالمشاركة في معارض الكتب العالمية، بهدف تعريف الناشرين وصانعي الكتاب في جميع أنحاء العالم ببيئة الاستثمار الجاذبة التي توفرها، وتسليط الضوء على الجهود التي تبذلها، لتعزيز الاستثمار ودفع عجلة النمو في قطاع النشر والطباعة في دولة الإمارات، وجميع أنحاء العالم.

• 160 ألف ناشر في الهند ينشرون سنوياً أكثر من 80 ألف عنوان جديد بـ24 لغة منطوقة داخل شبه القارة.

طباعة