يد آلية «مطبوعة» تعزف على البيانو

اليد المبتكرة يمكنها عزف جمل موسيقية بسيطة. أرشيفية

طوّر فريق من الباحثين يداً آلية عبر تقنيات الطباعة المجسمة، يمكنها أن تعزف جملاً موسيقية بسيطة على البيانو عن طريق تحريك الرسغ والأصابع.

وتتكون اليد - التي ابتكرها باحثون من جامعة كامبريدج البريطانية - من مواد صلبة وأخرى لينة جمعت معاً لتكون بديلاً للعظام والأربطة، ولكن ليس العضلات في اليد البشرية.

ورغم أن الحركات التي تقوم بها هذه اليد تعدّ بسيطة للغاية مقارنة بيد الإنسان الحقيقية، إلا أنها يمكنها القيام بنطاق واسع من الحركات بفضل تصميمها الميكانيكي المتقدم.

وعن طريق استخدام «الحركات السلبية»، بمعنى أن الأصابع الآلية لا تستطيع أن تتحرك بشكل مستقل عن بعضها، استطاعت هذه اليد الآلية تقليد بعض حركات عزف الموسيقى من دون الحاجة إلى تغيير الطبيعة الميكانيكية لليد أو الخامات التي استخدمت في صناعتها. ومن الممكن أن تساعد نتائج هذه التجربة التي أوردتها دورية «ساينس روبوتكس» المتخصصة في هذا المجال، في ابتكار إنسان آلي (روبوت) قادر على القيام بحركات طبيعية بشكل أكبر مع استخدام الحد الأدنى من الطاقة.

وقال رئيس فريق الدراسة، الباحث جوزي هيوز: «يمكننا استخدام الحركات السلبية، لتمكين الروبوتات من القيام بعدد كبير من المهام، مثل السير والسباحة أو حتى الطيران».

 

طباعة