«طيران الإمارات للآداب»: المتطوعون جزء من المهرجان

أعلن مهرجان طيران الإمارات للآداب، فتح باب التطوع للراغبين في المشاركة بدورة المهرجان المقبلة، التي ستنظم خلال الفترة 1 - 9 مارس المقبل، بفندق إنتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي.

ويشارك في هذه التظاهرة الثقافية السنوية أكثر من 300 متطوع، يسهمون في الكثير من مجالات العمل، إذ يقدمون المساعدة في حفلات توقيع الكتب، ومكتب الاستعلامات، ومكتب بيع التذاكر، وإدارة القاعات والمناطق، والإعلام الاجتماعي، والتقاط الصور، ومجالات أخرى.

وقالت مديرة المهرجان، أحلام بلوكي، إن المتطوعين جزء مهم من نجاح المهرجان، مضيفة أنه «من اللافت أن العديد من المتطوعين يعودون للمشاركة في أعمال المهرجان كل عام، لأنهم يحبون الثقافة والإثارة التي يوفرها لهم، وتعد روح الفريق من أهم ما يميز مهرجان طيران الإمارات للآداب». وأكدت أن «المهرجان يرحب بالمتطوعين من كل الأعمار، ونستقبل في كل دورة من الدورات شرائح مختلفة من المتطوعين وعشاق الأدب الذين يرغبون في إحداث فارق حقيقي في حياتهم، والشباب المتحمس الراغب في اكتساب خبرة نوعية من خلال العمل في حدث دولي حاز العديد من الجوائز الدولية».

 

طباعة