طموح الصين يصل إلى الجانب المعتم من القمر - الإمارات اليوم

لأغراض دراسة البيئة

طموح الصين يصل إلى الجانب المعتم من القمر

الصاروخ أطلق من «شيتشانغ» جنوب غرب الصين. أ.ف.ب

قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن الصين أطلقت، أمس، أول مسبار على الإطلاق، للهبوط على الجانب المعتم من القمر، في خطوة تعد علامة بارزة على طريق برنامجها الفضائي الطموح.

ومن المتوقع أن يهبط المسبار «تشانغ اه-4» بشكل سلس للمرة الأولى على الجانب البعيد من القمر، وفقاً لما ذكرته «شينخوا». ووصلت مركبات فضائية إلى الجانب البعيد من القمر من قبل، لكن لم يسبق لأيٍّ منها الهبوط عليه.

والقمر مقيد بالأرض وفقاً لحركة المد والجزر، ويدور بالمعدل نفسه الذي يدور به حول كوكبنا، لذا لا يمكن رؤية الجانب البعيد مطلقاً من الأرض.

ويمثل تطوير برنامج الفضاء الصيني أولوية للزعماء الصينيين. ودعا الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى أن تؤسس الصين نفسها كقوة في مجال الفضاء.

وقالت «شينخوا» إن صاروخاً من طراز «لونج مارش-3 بي» انطلق حاملاً المسبار، وكذلك مركبة هبوط ومركبة جوالة، من مركز إطلاق الأقمار الاصطناعية «شيتشانغ» جنوب غرب الصين.

ونقلت «شينخوا» عن إدارة الفضاء الوطنية الصينية القول إن مهام المسبار تشمل المراقبة الفلكية اللاسلكية ذات التردد المنخفض، ومسح التضاريس والسطح، وكشف التركيب المعدني، وقياس الإشعاع النيوتروني والذرات المحايدة، من أجل دراسة البيئة على الجانب البعيد من القمر.

وتسعى الصين إلى اللحاق بروسيا والولايات المتحدة، لتصبح قوة كبرى في الفضاء بحلول عام 2030. وتعتزم تدشين بناء محطة فضاء مأهولة خاصة بها العام المقبل. وفي حين تصر الصين على أن طموحاتها سلمية بحتة، فإن وزارة الدفاع الأميركية تتهمها بممارسة أنشطة تهدف إلى منع دول أخرى من استخدام معدات متمركزة في الفضاء، وقت حدوث أزمة.

 

طباعة