«نوبل للآداب» تنهي قصتها العالقة - الإمارات اليوم

«نوبل للآداب» تنهي قصتها العالقة

أعلنت الأكاديمية السويدية، التي تمنح جائزة نوبل للآداب، أمس، أنها انتخبت عضواً جديداً.

وتم انتخاب ماتس مالم، أستاذ الأدب المقارن في «جامعة غوتنبرغ» لشغل أحد مقعدين، أصبح شاغراً بعد فضيحة تحرش جنسي، أدت إلى شقاق عميق أوائل هذا العام.

وبسبب النزاع، اختارت الأكاديمية في مايو الماضي إلغاء جائزة نوبل للآداب لعام 2018.

وقالت الأكاديمية في بيان إن العاهل السويدي، الملك كارل السادس عشر جوستاف، راعي الأكاديمية، وافق على انتخاب مالم.

وحل مالم، الذي ولد عام 1964، محل المؤلف كلاس اوسترجرين.

ومن المقرر أن يشغل مالم مقعده بداية من 20 ديسمبر المقبل، إلى جانب عضوين جديدين آخرين تم انتخابهما ضمن اللجنة المكونة من 18 عضواً في وقت سابق الشهر الجاري، هما القاضي السويدي اريك إم رونيسون، والمؤلفة المولودة في إيران جيلا موسايد.

طباعة