المهرجان يحتفي بـ«يوبيله الفضي»

«القاهرة للمسرح المعاصر» ينطلق الإثنين.. والإمارات حاضرة

عزت العلايلي أحد المكرمين في المهرجان. أرشيفية

اختار مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي 25 عرضاً للمشاركة في دورته الجديدة التي تنطلق قريباً، وتواكب اليوبيل الفضي للمهرجان.

وتشارك في المهرجان عروض من مصر وسورية والأردن والعراق والكويت والمغرب والإمارات وتونس وسويسرا وإيطاليا وبولندا وجورجيا والبرازيل والمكسيك وروسيا والصين.

وقال المنسق العام للمهرجان المخرج عصام السيد، في مؤتمر صحافي أول من أمس «هذا العام تقدم لنا أكبر عدد من العروض تلقاه المهرجان، تقدم لنا أكثر من 160 عرضاً، لذلك شكلنا لجنتي مشاهدة: واحدة للعروض العربية والأخرى للعروض الأجنبية».

وأضاف «راعينا في اختياراتنا التنوع، بحيث تكون بالعروض المختارة نوعيات جديدة على المشاهدين من اتجاهات مسرحية مختلفة، قد يعجب ذلك البعض، وقد لا يعجب البعض الآخر، لكن الأهم أن هناك تنوعاً يمثل معظم الاتجاهات».

وتقام عروض الدورة الـ25 للمهرجان في الفترة من 10 إلى 21 سبتمبر الجاري على مسارح الغد والبالون ومتروبول وميامي والهناجر والسلام ومركز الإبداع والمسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية.

ويقدم المهرجان في الافتتاح العرض السويسري «أنت وأنا» لفرقة مومينشانز من تأليف فلوريانا فراسيتو وإخراج ماركوس سيمين.

وإضافة إلى العروض المسرحية يشمل برنامج المهرجان مؤتمراً فكرياً بعنوان «فلسفات الجسد» يتناول محاور مختلفة .

كما يشمل البرنامج ورشاً فنية في التمثيل والرقص المسرحي والكتابة المسرحية يقدمها متخصصون من سويسرا وإيطاليا والمجر وبريطانيا.

ويكرم المهرجان هذا العام مجموعة كبيرة من المسرحيين هم الكاتب المسرحي الأميركي ديفيد هنري هوانج، ومصممة الرقصات السنغالية جيرمين أكونجي، والناقد الألماني هانز ثيزليمان، والباحثة الألمانية جابرييل براندستتر، والمخرجة الإيطالية فلوريانا فراسيتو، والممثل المصري عزت العلايلي، إضافة إلى اسم مصمم الدمى المصري الراحل ناجي شاكر. كما يهدي المهرجان «الميدالية الفضية» إلى كل من الممثل السوري أسعد فضة، والمؤلف المسرحي العراقي جواد الأسدي، والممثل البحريني عبدالله السعداوي، والمخرج العراقي سامي عبدالحميد، والكاتب التونسي عز الدين المدني، والمخرج المسرحي المغربي عبدالكريم برشيد، والمخرج المصري فهمي الخولي، والكاتب المصري محمد سلماوي، والأكاديمية المصرية هدى وصفي. تأسس المهرجان عام 1988 باسم مهرجان القاهرة للمسرح التجريبي، وكان يمنح جوائز سنوية لأفضل العروض المشاركة، لكنه توقف بعد الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بنظام الرئيس السابق حسني مبارك في يناير 2011 قبل أن يعود ثانية في 2016 بصفة غير تنافسية.


25

عرضاً تشارك في الدورة الجديدة للمهرجان التي تتواصل حتى 21 الجاري.