<![CDATA[]]>
<

قنوات «المؤسسة» تسلّط الضوء على إرث المؤسّس وقيمه

«زايد.. زعيم في قلب أمة» يزيّن شاشات «دبي للإعلام»

صورة

تواكب مؤسّسة دبي للإعلام يوم زايد للعمل الإنساني، الذي يصادف 19 من رمضان، ذكرى رحيل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، بتقديم مجموعة من الحلقات الخاصة من البرامج الرمضانية، بالإضافة إلى فيلم وثائقي خاص بهذه المناسبة، وعدد من البرامج المميزة.

وأكّد المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام، أحمد سعيد المنصوري، مواكبة قنوات المؤسسة الإذاعية والتلفزيونية والرقمية لهذه المناسبة، بمجموعة من البرامج التي ستسلط الضوء على دور المغفور له الشيخ زايد في تأسيس مسيرة العطاء الإنساني في الدولة، فضلاً عن تخصيص برامج لحلقات كاملة عن المناسبة، مشيراً إلى أن موظفي المؤسسة سيقومون بمجموعة من المبادرات المجتمعية التي تُعلي من قيم العمل الإنساني، إذ كان المغفور له صاحب أيادٍ بيضاء داخل الوطن وخارجه.

وأشار المنصوري، إلى حرص المؤسسة على مواكبة الفعاليات والأحداث الوطنية التي تشهدها الدولة، وريادتها في تقديم كل ما هو متميز ويليق بهذه الذكرى الغالية على قلوب الجميع، بعد أن تقرر أن يكون الاحتفال بهذا اليوم مناسبة سنوية يحيي فيها شعب الإمارات والمقيمون على أرضها ذكرى القائد المؤسس، عبر فعاليات توضح مآثر الفقيد الكبير في الجانب الإنساني، والذي ارتبط اسمه بعمل الخير والبذل والعطاء.

وأنجز مركز الأخبار، التابع لمؤسسة دبي للإعلام، الفيلم الوثائقي الخاص «زايد.. زعيم في قلب أمة»، للبث على شاشة تلفزيون دبي وقناة سما دبي، من تقديم المذيع محمد الكعبي، وإعداد سعاد بالعون، وإخراج سعد بريس. ويتناول الوثائقي الفكر الاستشرافي للشيخ زايد، ورؤيته التي أسست لقيم التسامح والتعايش في دولة الإمارات، إذ صوّر في قصر المويجعي في العين، حيث كان الشيخ زايد، رحمه الله، يقيم عندما كان حاكماً للعين. ويستضيف الفيلم الوثائقي كلاً من وزير دولة زكي أنور نسيبة، ورجل الأعمال محمد عبدالجليل الفهيم، والعميد المتقاعد بخيت النعيمي.

وسيتابع جمهور قناة سما دبي، الحلقة الخاصة من برنامج «سند»، التي تتناول ذكرى وفاة المغفور له الشيخ زايد، ومساعيه الإنسانية وفق منظور عربي وإسلامي وعالمي، إذ يلتقي حامد بن كرم في عدد من المقابلات الخاصة والحصرية، مجموعة من الشخصيات البارزة التي عاصرت الوالد المؤسس، أو كانت شاهدة على عطائه.

ويخصص البرنامج الجماهيري التراثي «سنيار» حلقة خاصة، مساء اليوم، للاحتفاء بذكرى المغفور له الشيخ زايد، من تقديم أحمد عبدالله وليلى المقبالي، بالتزامن مع تخصيص الموسم السابع من البرنامج للاحتفاء بـ«عام زايد».

كما يقدم الإعلامي الإماراتي عبدالله إسماعيل حلقة خاصة من برنامجه الرمضاني «المندوس»، تسلّط الضوء على يوم زايد للعمل الإنساني، بالتعاون مع جمعية دار البر من خلال قيام عدد من مذيعي ومذيعات قنوات مؤسسة دبي للإعلام بالمشاركة والمساعدة في تنظيم خيمة الإفطار الرمضانية التي تتسع لنحو 2000 شخص، في الوقت الذي ستتم فيه استضافة عدد من الضيوف للحديث عن الأيادي البيضاء للمغفور له الشيخ زايد، في عمل الخير.