عريب حمدان في «ذاكرة الأغنية الإماراتية»

صورة

ضمن البرنامج الثقافي في منطقة العين، الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، تعود إلى قلعة الجاهلي بمنطقة العين سلسلة أمسيات «ذاكرة الأغنية الإماراتية»، عبر نسختها الخامسة، يوم الجمعة 16 مارس الجاري بحفل للمغنية عريب حمدان، وذلك احتفاءً بتراث الأغنية الشعبية والأهازيج التراثية الإماراتية، عبر إحياء التراث الموسيقي الشعبي الذي يعود إلى فترة الخمسينات والستينات والسبعينات من القرن الماضي، من قبل نخبة من الفنانين الإماراتيين الشباب.

تميّزت الفنانة عريب بأداء اللون الخليجي الإماراتي، وغنّت من أشعار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وشاركت في العديد من المهرجانات الخليجية. ووضعت لنفسها خطاً مميزاً بصوتها القوي، وشاركت في العديد من المهرجانات الموسيقية، ونالت العديد من الجوائز. وتهدف سلسلة أمسيات «ذاكرة الأغنية الإماراتية» إلى استعادة الأغاني والألحان القديمة التي راجت في ذلك الوقت، حيث شهد صعود العديد من الأصوات الإماراتية المميزة، التي أسهمت في إثراء المكتبة الموسيقية بمجموعة كبيرة من الأغاني التي لاتزال تحظى بمكانة خاصة وتأثير ممتد حتى هذا اليوم. ويستمر البرنامج الثقافي في منطقة العين حتى مايو المقبل، ويقدم مجموعة واسعة من الفعاليات والأنشطة التعليمية والترفيهية في مواقع رئيسة من مدينة العين، من بينها واحة العين، وقلعة الجاهلي، وقصر المويجعي، ومتحف قصر العين، ومتحف العين الوطني، ومركز القطارة للفنون.