إهداءات

إلى مداوي القلوب والأرواح

إهداء غير عادي، يصدّر به الدكتور عمر الحمادي كتابه «37 درجة مئوية.. أوراق طالب طب»، فثمة «حروف من الدرجة الأولى إلى الطبيب الذي داوى القلوب والأرواح.. الوالد زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه».

كما توجد في كتاب المبدع الإماراتي «حروف من الدرجة الثانية إلى وردتين نديتين يكفيان بأريجهما أن يعطرا كل حقول عمري.. أمي وأبي». أما «حروف من الدرجة الثالثة» فيقول فيها الحمادي: «عندما أخبرت جدي – الشيخ محمد بن أحمد الحمادي – بفكرة طبع هذا الكتاب أنشدني هذه الأبيات التي تعلمها في الكتاتيب منذ أكثر من 80 سنة: العلم نور وجمال يقتبس.. صاحبه مكرم أين جلس.. إن فاته العلم تضعضع وانتكس.. شتان ما بين الحمار والفرس.. ومن كتاتيب الحاضر بدأت رحلتي مع الطب والغربة والعالم.. فكان هذا الكتاب».

طباعة