غنّت لجبران وابن عربي ومحمود درويش

جاهدة وهبة: الشارقة مشعل ثقافي

صورة

أطربت الفنانة اللبنانية جاهدة وهبة، جمهور الدورة الـ36 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، خلال أمسية قدمت خلالها باقة متنوعة من الأغنيات التي تعكس هويتها المتفردة، وقدرتها على تحويل النصوص والقصائد الشعرية إلى غنائية جمالية على خشبة المسرح.

وعبرّت وهبة في بداية الحفل عن سعادتها بالتواجد في إمارة الشارقة التي وصفتها بالمشعل الثقافيّ المهم في الشرق، مطلقة تحية لهذا الصرح الشامخ العريق الذي يقود الجهود الثقافية عربياً. وافتتحت وهبة حفلها بأغنية الفنانة فيروز «أعطني الناي» كلمات الشاعر جبران خليل جبران، تبعتها بقصيدة لمحيي الدين ابن عربي، لتواصل بعدها الأمسية مع أغنية «سبحان من جمّلك»، تبعتها بقصيدة للشاعر السوري أدونيس. كما غنت وهبة جزءاً من قصيدة أبوفراس الحمداني الشهيرة «أما لجميلٍ عندكم ثواب» ومنها: «فليتكَ تحلو والحياة مريرةٌ وليتكَ ترضى والأنامُ غِضابُ».

كما قدّمت «كنتُ سأنجبُ منك قبيلة» للمبدعة الجزائرية أحلام مستغانمي. وكان الجمهور على موعد مع قصائد للشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش، إذ قدّمت وهبة قصيدة «يطير الحمام يحطّ الحمام» بشكل مغاير. وتغنّت وهبة بالشاعرة العراقية نازك الملائكة، إذ قدّمت لها قصيدة «الزائر الذي لم يجئ»، وختمت الفنانة حفلها بأغنية «لا تلتفت إلى الوراء»، من كلمات الشاعر الألماني غونتر غراس.

 

طباعة