عرض عالمي لـ «ميكروفون» في «تورنتو»

«ميكروفون» الفيلم المصري الوحيد المشارك في «تورنتو». أ.ب

شهدت مدينة تورنتو الكندية، أول من أمس، العرض العالمي الأول للفيلم المصري «ميكروفون»، ضمن فعاليات مهرجان تورنتو السينمائي الدولي الـ،35 باعتباره الفيلم المصري الوحيد المشارك في المهرجان. وقالت المتحدثة باسم الفيلم شركة «ماد سوليوشن»، إن العرض الأول الذي خصص للصحافة وصناع السينما، حضره مخرج ومؤلف الفيلم أحمد عبدالله وبطله خالد أبوالنجا ومنتجه محمد حفظي ومدير التصوير طارق حفني والمونتير هشام صقر ومدير الإنتاج هاني صقر.

ويعرض «ميكروفون» ضمن قسم «فان جارد» ضمن فعاليات المهرجان التي بدأت في التاسع من سبتمبر الجاري، وتستمر حتى الأحد المقبل، حيث يعرض الفيلم خمس مرات خلال المهرجان، منها ثلاثة عروض موجهة للجمهور على مدار خمسة أيام تنتهي السبت المقبل.

ويستعد «ميكروفون» لجولة كبيرة على المهرجانات الدولية حول العالم، بعد مهرجان تورنتو، تصل إلى سبعة مهرجانات دولية، منها مهرجان فانكوفر السينمائي الدولي ومهرجان لندن السينمائي الدولي ومهرجان استوكهولم السينمائي الدولي.

ويتناول الفيلم عالم الفرق الموسيقية والفنانين المستقلين في الإسكندرية في شكل سينمائي غير معتاد في السينما المصرية، ويعتبر الفيلم المصري الأول الذي يصور بكاميرا «كانون 7 دي»، وهي كاميرا تصوير فوتوغرافية، لكنها تصور فيديو بتقنية عالية الجودة، وتم تصوير الفيلم المستقل بميزانية منخفضة للغاية مع فريق تصوير لا يتجاوز ثمانية أفراد.

والفيلم بطولة مجموعة من النجوم في مقدمتهم خالد أبوالنجا الذي يشارك أيضا في إنتاج الفيلم ويسرا اللوزي وهاني عادل، مع ظهور خاص للنجمة منة شلبي، كما يشارك فيه أربع فرق موسيقية من الإسكندرية بشخصياتها الحقيقية هي «مسار إجباري»، و«واي كرو»، و«ماسكارا»، و«صوت في الزحمة».

طباعة