«الشارقة للشعر العربي» يبدأ اليوم

تبدأ اليوم فعاليات ملتقى الشارقة للشعر العربي في دورته الثامنة، وتنظمها دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، وذلك في الثامنة مساءً في دار الندوة، بمشاركة شعراء ونقاد عرب. وتبدأ الفعاليات بكلمة لدائرة الثقافة والإعلام يلقيها مدير التراث والشؤون الثقافية، عبدالعزيز المسلم، ثم كلمة لبيت الشعر، يقدمها الدكتور بهجت الحديثي مسؤول بيت الشعر في الدائرة، وكلمة المشاركين يلقيها الدكتور عبدالسلام المسدي من تونس، تلي ذلك الأمسية الشعرية الأولى، ويحييها الشاعران حيدر محمود (الأردن) وإبراهيم محمد إبراهيم (الإمارات).

وتستمر فعاليات الملتقى على مدار خمسة أيام، وفي مناطق مختلفة من إمارة الشارقة، (دار الندوة في الشارقة، كلية المجتمع في خورفكان، النادي الثقافي العربي).

ويشارك في إحياء الأمسيات والجلسات النقدية: عبدالسلام المسدي، إبراهيم محمد إبراهيم، محمد عبدالمطلب، محمد العمري، أشجان بوهندي، أحمد فضل شبلول، حيدر محمود، رعد أمان، الدكتور عمر عبدالعزيز، ماهر مهدي هلال، الدكتور محمد رفعت زنجير، رائد جميل عكاشة، محمد علي الرباوي، محمد الصغير بن محمد، محمد نصيف، جاك صبري، أكرم قنبس، عبدالعزيز صافي الجيل، شيخة المطيري، مهند ناطق صالح، حسن النجار، إبراهيم الوحش. وتبحث الجلسات النقدية في محور (الرؤية البلاغية والأسلوبية في قراءة النص الشعري)، وتتضمن دراسة: مستويات بنية النص الأسلوبية، المستوى الصوتي، المستوى التركيبي، المستوى الدلالي، الأسلوبية وتأويل النص، قراءات أسلوبية تطبيقية.

طباعة