ضيوف أوسكار 2022 معفيون من تقديم إثبات لقاح "كورونا"

كشفت تقارير أنه لن يُطلب من ضيوف حفل توزيع جوائز الأوسكار السنوي الـ94 إظهار دليل على حالة ‏تطعيمهم ضد فيروس "كورونا" المستجد قبل الدخول.‏

وسيتعين على المدعوين فقط وفي المقابل تقديم تفاعل سلبي للبوليميراز المتسلسل (PCR)، أو نتيجة اختبار مستضد سريع في يوم الحفل، وفقا لتقرير صادر عن موقع "ذا هوليوود ريبورتر" الأمريكي.

وذكر التقرير كذلك أن المتطلبات التي تفرضها أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة - الجهة المنظمة لحفل أوسكار - تتوافق مع أحدث تفويضات وزارة الصحة الأمريكية في مدينة لوس أنجلوس، حيث يقام حفل الأوسكار.

وأشار تقرير "ذا هوليوود ريبوتر" إلى أن حفلات توزيع الجوائز الأخرى لا تزال تحافظ على الحظر المفروض على الحاضرين غير المطعمين، ومنها حفل جوائز اختيار النقاد المقام في 13 مارس المقبل.

وقال كبير مسؤولي العمليات في جمعية اختيار النقاد، جويل برلين: "سنحصل على التطعيم بنسبة 100%، وسنطلب اختبار (PCR) سلبي في غضون 48 ساعة من الحدث، لا يمكنني دعوة الأشخاص إلى عرض حيث لن يشعروا بالأمان فيه".

وأشار تقرير "ذا هوليوود ريبورتر" أيضا إلى أن أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة لديها حاليا متطلبات التطعيم المعمول بها لموظفيها.

وسيقام حفل توزيع جوائز الأوسكار لهذا العام في 27 مارس على مسرح "دولبي" في عاصمة السينما الأمريكية هوليوود.

يشار إلى أنه تم وضع لوائح صارمة لاختبار (كوفيد-19) في حفل أوسكار العام الماضي الذي أقيم في لوس أنجلوس، إذ شهد حضور 170 شخصا فقط، ما يوازي بالكاد عُشر سعة مسرح "دولبي"، حيث يُقام حفل توزيع الجوائز عادة في كل عام.

 

طباعة