"جريمة قتل على ضفاف النيل" تم تصويره في المغرب ببطولة نجمة إسرائيلية وهذا موعد العرض (فيديو)

أصدرت شركة 20th Century Studios، مقطع دعائي جديد من فيلم "موت على النيل - Death on the Nile"، يكشف بعض التفاصيل عن لغز جريمة قتل غامضة، كما أصدرت أيضًا بوسترات جديدة لشخصيات الفيلم.

يكشف المقطع الدعائي لفيلم "موت على النيل"، الذي تدور أحداثه في مصر، عن شخصية هرقل بوارو، الذي يجسد دوره كينيث براناه، وهو يحاول حل لغز جريمة قتل غامضة، أثناء إجازته في رحلة بحرية في النيل، حيث يحقق في جريمة قتل زوجين حديثين، انتهى زواجهما السعيد بالقتل، وتقوم جال جادوت بدور العروس التي يبدو أنها تخفي سرًا خطيرًا، ويكشف المقطع أيضًا أن القتل هو مجرد بداية للغموض في أحداث القصة.

تبدأ الأحداث عندما تتبدل الأحوال على إحدى السفن في النيل، بعد العثور على أحد الركاب مقتولًا، وتم تكليف المحقق البلجيكي الشهير هرقل بوارو بمهمة تحديد أي من الركاب هو القاتل، وبالإضافة إلى كينيث براناه في دور البطولة، يضم الفيلم أيضًا نخبة من النجوم، منهم توم بيتمان، والإسرائيلية جال جادوت، وأرمي هامر، وروز ليزلي، وإيما ماكي، وصوفي أوكونيدو، وجينيفر سوندرز، وليتيتيا رايت، وراسل براند، ومن المقرر طرح الفيلم سينمائيًا في 11 فبراير المقبل.

فيلم "موت على النيل" هو تكملة لفيلم "Murder on the Orient Express" عام 2017 للمخرج كينيث براناه، وكلاهما مقتبس من رواية بنفس الاسم لـ أجاثا كريستي، ويتبع كلا الفيلمين شخصية هرقل بوارو، المحقق البلجيكي الذي غالبًا ما يجد نفسه وسط جرائم قتل غامضة، وتم تصوير فيلم "موت على النيل" عام 2019 في بعض الأماكن في انجلترا، ثم انتقل إلى المغرب، على الرغم من التقارير الأصلية عن التصوير في مصر، وتأخر طرحه بسبب وباء فيروس كورونا.

 

طباعة