العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الجمهور المصري يتحدى الوباء بإقبال لافت على دور العرض

    7أفلام في الصدارة.. وأحمد عز يكتسح بـ «العارف»

    رغم تصاعد الإصابات بفيروس «كورونا» في مصر، وتحذيرات وزارة الصحة المكثفة خلال هذه الفترة، لم تتأثر الحركة السينمائية بدور العرض، بل على العكس خشي الجمهور - حسب تصريحات بعض صناع السينما - من فرض الحظر مرة أخرى بشكل مفاجئ، ولذلك زاد الإقبال على دور العرض.

    وتشهد دور العرض السينمائي المصرية منافسة شرسة بين أفلام عدة، أحدثها فيلم «30 مارس» لأحمد الفيشاوي ودينا الشربيني وأسماء أبواليزيد، وحقق الفيلم نحو 600 ألف جنيه في أول يومين من عرضه.

    وتتنافس كذلك على قمة الإيرادات سبعة أفلام، هي: «العارف»، و«موسى»، و«البعض لا يذهب للمأذون مرتين»، و«الإنس والنمس»، و«مش أنا»، و«200 جنيه»، و«ماكو».

    وأكد عضو غرفة صناعة السينما المصرية، المنتج هشام عبدالخالق، أن الأفلام انتصرت على المخاوف من الوباء، خصوصاً في الفترة الأخيرة، وحققت إيرادات جيدة جداً على عكس التوقعات التي رجح معظمها كفة هروب الجمهور بسبب الموجة الرابعة لـ«كورونا» ومتحور «دلتا».

    جاء في المركز الأول فيلم «العارف.. عودة يونس»، إذ حقق رقماً ضخماً، ووصلت قيمة إيراداته، حتى آخر بيان من غرفة صناعة السينما، إلى 57 مليوناً و887 ألف جنيه، وبهذا يتصدر الفيلم أكبر إيرادات سينمائية، ويحتل قائمة «البوكس أوفيس» المصري لأفلام الصيف والعيد. والفيلم بطولة أحمد عز، أحمد فهمي، مصطفى خاطر، محمود حميدة، كارمن بصيبص، أحمد خالد صالح، حازم إيهاب، ومحمد ممدوح، وهو من تأليف محمد سيد بشير، وإخراج أحمد علاء الديب.

    لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة