العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تيم حسن يعود في الموسم الأخير من العمل

    «الهيبة» يستثمر نجاحات «قديمة» في جزء خامس

    صورة

    يبدو أن جمهور المسلسل المشترك السوري اللبناني «الهيبة»، على موعد مع جزء خامس، لكن سيكون الأخير من هذه السلسلة التي حققت انتشاراً واسعاً لدى الجمهور العربي، بحسب ما أعلنت الجهة المنتجة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مؤكدة أن هذا الجزء سيشهد مجموعة من التغيرات الجذرية، سواء على صعيد الأحداث الدرامية أو النجوم المشاركين في بطولته، بالتزامن مع الإعلان عن دخول النجم عبدالمنعم العمايري، وإيميه الصياح، واستبعاد الممثل السوري أويس مخللاتي، بعد أخبار متكررة عن خلافاته مع الجهة المنتجة للعمل، في المقابل، وخلافاً لتجربة الكتابة المتغيرة في كل جزء، يستمر المخرج سامر البرقاوي على رأس فريق إخراج الجزء الأخير من المسلسل.

    وعلى الرغم من ردود الأفعال الباهتة نوعاً ما، على أحداث الجزء الرابع الذي حمل عنوان «الهيبة ـ الرد»، والتغيرات الدرامية التي تخللت الأجزاء الأربعة التي تصدى لبطولتها السوري تيم حسن، والقديرة منى واصف، والبطولات النسائية التي توالت على العمل، فأشركت نادين نسيب نجيم، ونيكول سابا، وسيرين عبدالنور، وديمة قندلفت، إلا أن جمهور «الهيبة» مازال يحمل للمسلسل تعلقاً خاصاً وأملاً كبيراً بجزء يعيد ألق المسلسل الذي شكل في وقت من الأوقات «ظاهرة درامية»، استقطبت المتابعة الواسعة لدى أوساط من الشباب، وهو أمر يبدو قد استوعبته الشركة المنتجة للعمل، فبادرت باستثماره من خلال البحث عن حلول وأفكار درامية تعيد الحياة إلى مجرى الأحداث التي شكلت في وقت من الأوقات مادة غنية للانتقاد من قبل شريحة واسعة من النقاد، وفئة كبيرة من الجمهور، متناولين العديد من تناقضات العمل وعثراته الدرامية، وحتى عدد من الأحداث التي اعتبروها بعيدة عن المنطق.

    لم يتأخر المخرج سامر البرقاوي في الإعلان عن بدء تصوير الجزء الأخير من مسلسله الدرامي الجديد، مؤكداً ما تم تداوله رسمياً على صفحته الشخصية على موقع «تويتر»، عبر نشر صورة عن انطلاق تصوير حلقات العمل الجديدة، من دون الإفصاح عن تفاصيل ثانية، لرفع منسوب التشويق لدى الجمهور.

    أما تيم حسن، فبادر بدوره بنشر مشهد من الجزء الأخير من العمل، معلقاً «نتابع التصوير يومياً.. إن شاء الله يعجبكم.. شو متخيلين يصير بآخر جزء».

    وبانتظار ملابسات وأحداث «الهيبة ـ جبل»، تحمس جمهور العمل إلى ترقب تفاصيله الجديدة، التي تأكد أخيراً موعد عرضها المتزامن مع الفترة ما قبل نهاية هذا العام، أي خارج الموسم الرمضاني المقبل. فيما يتوقع أن تشهد الأحداث انتقال «جبل شيخ الجبل» إلى العاصمة اللبنانية بيروت، حيث سيخوض حرباً ضارية قبل عودته إلى بلدته «الهيبة» استعداداً للمعركة النهائية، التي سيتم من خلالها إسدال الستار نهائياً على أحداث العمل.

    • «الهيبة ـ جبل» يتوقع أن يعرض خارج الموسم الرمضاني.

    طباعة