الإحباط يسيطر على صُنّاع السينما المصرية بسبب العائدات المخيّبة

90 جنيهاً إيرادات فيلم منى زكي في أسبوع

«الصندوق الأسود» من بطولة منى زكي ومحمد فراج ومصطفى خاطر. أرشيفية

سادت حالة إحباط لدى عاملين في صناعة السينما المصرية، بسبب الإيرادات الهزيلة التي تحققها الأفلام المعروضة وسط جائحة كورونا، وتخوّف الجمهور من حضور العروض، رغم الإجراءات الاحترازية المتبعة، وسيطرة نسبة 25% فقط على العدد المقرر لأي دار عرض.

ورغم خلو السينما المصرية حالياً من الأفلام الكبيرة من حيث الميزانيات والنجوم، ينتظر كثيرون حلول عيدي الفطر والأضحى وموسم الصيف، أملاً في تحسن الظروف، وانحسار الفيروس.

رفع من العرض

تدهورت إيرادات بعض الأفلام التي كانت تواصل العرض، لدرجة أن أصحاب دور السينما قرروا رفع هذه الأفلام، لأنها لا تحقق أي عائدات، ومنها فيلم «الصندوق الأسود»، بطولة الفنانة منى زكي ومحمد فراج ومصطفى خاطر، وشريف سلامة وأسماء جلال وكريم صبحي، إذ تقرر رفعه من دور العرض، بعد تراجع إيراداته بشكل ملحوظ على مدار الأسبوع الماضي، إذ حقق فقط 90 جنيهاً. والفيلم عن قصة وإخراج محمود كامل، وسيناريو وحوار أحمد الدهان وهيثم الدهان.

كذلك رفع فيلم «عفريت ترانزيت» لقلة إيراداته في الأسابيع الأخيرة، وهو من إخراج ياسر هويدي، وبطولة بيومي فؤاد ومحمد ثروت وأسماء أبواليزيد، ومحمود الليثي ومحمد جمعة ومحمود حافظ. ومن ضيوف الشرف بالفيلم أحمد فهمي وشيكو ومصطفى خاطر وحمدي الميرغني ومحمد عبدالرحمن.

«وقفة رجالة» يتصدر

تعرض حالياً مجموعة من الأفلام التي يؤدي بطولتها ممثلون ليسوا من فئة نجوم الصف الأول، وجاءت الإيرادات خلال الأسبوع الأخير في دور العرض المصرية كالتالي:

وللأسبوع السابع على التوالي، تصدّر فيلم وقفة رجالة، بطولة بيومي فؤاد، وسيد رجب قائمة «البوكس أوفيس»، بعد أن حقق هذا الأسبوع إيرادات بلغت مليونين و500 ألف جنيه، بينما وصلت إيراداته مجتمعة إلى 18 مليوناً و700 ألف جنيه.

وجاء فيلم «قبل الأربعين» في المركز الثاني، وحقق خلال الأسبوع الأخير إيرادات بلغت 186 ألف جنيه، ووصلت قيمة إيراداته منذ بدء العرض إلى مليون و500 ألف جنيه.

وفي المركز الثالث جاء فيلم «الخطة العايمة»، من بطولة غادة عادل وعمرو عبدالجليل وعلي ربيع ومحمد عبدالرحمن، بعد أن حقق إيرادات بلغت 86 ألف جنيه في أسبوع، وبلغت قيمة إيراداته منذ بدء العرض في أكتوبر الماضي 12 مليوناً.

وحل في المركز الرابع فيلم «شاومينج»، لصلاح عبدالله وبيومى فؤاد، وحقق في أسبوع إيرادات بلغت 41 ألف جنيه، ووصلت إيراداته إلى 640 ألف جنيه. وجاء في المركز الخامس فيلم «ريما»، لمايا نصري، وحقق خلال أسبوع 36 ألف جنيه، لتصل إيراداته الكلية منذ بدء العرض إلى مليونين و200 ألف جنيه.


الجمهور متخوف من حضور العروض رغم الإجراءات الاحترازية.

«قبل الأربعين» في المركز الثاني بإيرادات بلغت 186 ألف جنيه.

18

مليوناً و700 ألف جنيه إيرادات فيلم «وقفة رجالة» مجتمعة.

طباعة