يقام عبر الإنترنت تحت عنوان «طوبى لمن بحثوا»

«معرض421» يعلن عن برنامج سينمائي رقمي

مشهد من فيلم «ستموت في العشرين» لأمجد أبوالعلا. أرشيفية

أعلن «معرض421»، في أبوظبي، عن عودة برنامج السينما العربية المعاصرة، التي ستقام عبر الإنترنت، تحت عنوان «طوبى لمن بحثوا»، بالشراكة مع سينما عقيل. ويعرض البرنامج مجموعة مميزة من الأفلام، تبدأ في 24 فبراير الجاري بـ«ستموت في العشرين» لأمجد أبوالعلا، و«حنّة ورد» لمراد مصطفى، يتبعه فيلم المخرج عبدالمحسن الضّبعان بعنوان «آخر زيارة»، ثم «غيوم» لمخرجته مزنة المسافر، و«الحد الساعة خمسة»، وختاماً بفيلم 200 متر من إخراج أمين نايفة يوم السابع من أبريل.

يتبع عرض كل من فيلم من الأفلام جلسة نقاش تقام عبر الإنترنت مع مخرجي الأفلام.

وجاء في بيان صحافي للمعرض عن الفعالية «تعيد هذه المجموعة من الأفلام الحياة إلى الشّاشة الكبيرة بدعم من نسيج الأجساد والفضاءات ومن قربها على التّجارب المعيشيّة. هو برنامج عمّن بحثوا عن مطاردتهم المفجعة للإجابات، وعن هوسهم بالنّصر، وعن نقشهم للأسماء على وجه العالم، وعن لحظات استجمامهم. حيث تنبعث الحياة في هذا البرنامج جرّاء عام عشناه في الهوامش، فتجعله يرقص ويبكي ويثور وسط سكون وضوضاء. طوبى لكلّ من بحثوا، طوبى لصائدي الفهود، ولأبطال كرة القدم، وللفنّانين، وللعشّاق، وأبد الدّهر طوبى للرّاقصين. طوبى لكلّ من بحثوا وتجمّعوا ليعيشوا».

ويعدّ «معرض421» وجهة للفنون والتصميم في أبوظبي، تُعنى بالممارسات والأعمال الفنية المبتكرة، وتسعى لإبراز وتنمية المواهب المحلية والإقليمية عبر طيف واسع من المجالات الفنية. كما يهدف «معرض421»، من خلال تعاونه مع العديد من الجهات المحلية والإقليمية والعالمية، إلى دعم المشهد الفني والإبداعي في الإمارات من خلال مجموعة واسعة من الأنشطة التعليمية والبحثية.

 

طباعة