إيليا سليمان أفضل فيلم روائي وأفضل مخرج

السينما السودانية تتصدر «جوائز النقاد للأفلام العربية»

مشهد من الفيلم السوداني «ستموت في العشرين». أرشيفية

أعلن مركز السينما العربية، عبر احتفالية على موقع Zoom، عن الفائزين بجوائز النسخة الرابعة من جوائز النقاد للأفلام العربية، ضمن فعاليات سوق مهرجان كان الافتراضي. وهي الجوائز التي تُمنح للأفلام العربية، التي تم إنتاجها خلال 2019، بمشاركة لجنة تحكيم تتكون من 141 ناقداً من 57 دولة، يشاهدون الأفلام العربية عبر موقع Festival Scope، ويقومون بالتصويت للأفضل في فئات الجوائز.

وانطلقت جوائز النقاد للأفلام العربية، في نسختها الأولى على هامش فاعليات الدورة الـ70 من مهرجان كان السينمائي.

وتمنح الجوائز لأفضل إنجازات السينما العربية، سنوياً، في فئات أفضل فيلم روائي ووثائقي ومخرج ومؤلف وممثلة وممثل.

وتضم لجنة تحكيم الجوائز هذا العام 141 من أبرز النقاد العرب والأجانب ينتمون إلى 57 دولة، وهو ما يحدث لأول مرة في تاريخ السينما العربية. وتولى منصب مدير جوائز النقاد للأفلام العربية الناقدة الأميركية ديبورا يانغ. وقد وقع الاختيار على القائمة النهائية المرشحة للجوائز، وفقاً لمعايير تضمنت أن تكون الأفلام قد عرضت لأول مرة دولياً في مهرجانات سينمائية دولية خارج العالم العربي، خلال عام 2019. ويشترط، أيضاً، أن تكون إحدى جهات الإنتاج عربية (أياً كانت نسبة وشكل مشاركتها بالفيلم)، بالإضافة إلى أن تكون الأفلام طويلة (روائية أو وثائقية). يذكر أن مركز السينما العربية مؤسسة غير ربحية مسجلة في أمستردام، تأسست في 2015، بهدف الترويج للسينما العربية. ويوفر مركز السينما العربية لصناع السينما العربية نافذة احترافية، للتواصل مع صناعة السينما في أنحاء العالم، عبر عدد من الفاعليات التي يقيمها. وتتيح تكوين شبكات الأعمال مع ممثلي الشركات والمؤسسات في مجالات الإنتاج المشترك، والتوزيع الخارجي، وغيرها.


الجوائز تُمنح للأفلام العربية التي تم إنتاجها خلال 2019.

لجنة تحكيم تتكون من 141 ناقداً من 57 دولة يشاهدون الأفلام.

طباعة