حفل «أوسكار 2020» من دون مقدّم للعام الثاني

29.6 مليون أميركي حضروا حفل العام الماضي. À أرشيفية

قالت رئيسة تلفزيون «إيه.بي.سي» إنترتينمنت، كاري بورك، إن حفل توزيع جوائز أوسكار لعام 2020، المقرر تنظيمه في فبراير المقبل، سيكون من دون مقدم للعام الثاني على التوالي.

وأضافت بورك للصحافيين: «دعوني أؤكد لكم ذلك الآن. لقد قررنا معاً، نحن وأكاديمية (علوم وفنون السينما الأميركية)، أنه لن يكون هناك المضيف التقليدي مجدداً هذا العام».

وكان حفل أوسكار لعام 2019 قد نُظّم من دون مضيف للمرة الأولى في 30 عاماً، وشهد زيادة في عدد مشاهدي الحفل المذاع على «إيه.بي.سي» إلى 29.6 مليون أميركي، ليكسر بذلك اتجاهاً نزولياً للعام الرابع في عدد المشاهدين للحفل الذي يذاع على الهواء مباشرة.

وقالت بورك إن النجاح الذي تحقق في العام الماضي كان الدافع وراء القرار بعدم وجود مقدم للحفل المقرر في التاسع من فبراير، والذي يشهد توزيع الجوائز الأكثر أهمية في صناعة السينما.

وكانت فرقة كوين لموسيقى الروك قد افتتحت الحفل بعرض حي للاحتفال بالنجاح الجماهيري لفيلم «بوهيميان رابسودي». وستعلن الترشيحات لجوائز أوسكار 2020 يوم الإثنين.

طباعة